حظر السفر لشرم الشيخ يقود شركات الطيران البريطانية لخسائر كبيرة

شهدت رحلات الطيران الأوروبية والبريطانية بشكل خاص انحسارا في الطلب وانخفاضا بالأسعار في رحلاتها بسبب منع السفر إلي شرم الشيخ.

وتسبب وقف السفر إلي شرم الشيخ في تضرر "إيزي جيت" شركة الطيران البريطانية، كما حمل ترك بريطانيا الاتحاد الأوروبي عبئا جديدا على شركاتها، وفقا لتقرير نشره موقع "آجوت" الأمريكي المتخصص في أخبار الطيران.

وحذرت إيزي جيت البريطانية التي تطير على 10 طرق دولية و10 محلية من مطار بيلفست الدولي من خسائر في الأرباح تقدر بـ125 مليون يورو بعد الهجمات الإرهابية في مصر وتونس وأوروبا.

وكانت إيزي جيت قد قدمت طلبا للحكومة البريطانية برفع الحظر عن طيرانها إلى منتجع شرم الشيخ.

وأشار موقع "بيلفست تليجراف" البريطاني الى أن هناك مخاوف حول مستقبل صناعة الرحلات ببريطانيا في الوقت الذي تبذل فيه جهودا لتأمين الاستثمار في هذا القطاع.

وذكرت وكالة "رويترز" في تقرير لها اليوم أن شركة الطيران البريطانية إيزي جيت حذرت من انخفاض أرباحها بنسبة 25% هذا العام.

وأشارت الوكالة الى أن الأزمات الأمنية تزامنت مع التصويت لمغادرة بريطانيا الاتحاد الأوروبي، ما أدى إلى انخفاض قيمة العملة البريطانية مما كلف إيزي جيت 90 مليون جنيه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا