«شخص» يكلمه الله مواجهة بدون حجاب ولا واسطة.. فيديو

قال الشيخ الشيخ يسري عزام، إمام وخطيب، إن الله سبحانه وتعالى لا يضع الشهيد برفقة الأنبياء والصديقين في الجنة فقط، ولكنه أيضًا يميزه عن سائر الخلق، بأنه يُكلمه مواجهة دون حجاب ولا واسطة ولا ترجمان.

واستشهد « عزام» خلال خطبة الجمعة اليوم بعنوان: «الانتماء للوطن وفضل الشهادة في سبيله»، بما وروي عن جابر بن عبد الله، قال: لقيني رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال: ياجابر مالي أراك منكسرًا، قال جابر: قُتل أبي يوم أُحد وترك عيالًا ودينًا، قال يا جابر أفلا أبشرك بما لقي الله به أباك، قلت: بلى يا رسول الله.

وتابع: قال -صلى الله عليه وسلم-: يا جابر ما كلم الله أحدً كفاحًا (أي مواجهة بدون حجاب ولا واسطة ولا ترجمان) إلا أباك، أحياه فكلمه، وقال عبدي تمنى عليا أعطك، فقال عبد الله بن حرام: أتمنى يا ربي أن أحيا فأُقتل فيك ثانية، قال ياعبدي قد سبق مني أنهم لا يرجعون، ثم تلا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قوله تعالى: «وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ» الآية 154 من سورة البقرة.

حضر الخطبة، الشيخ جابر طايع وكيل أول وزارة الأوقاف رئيس القطاع الديني، نائبًا عن وزير الأوقاف، ولفيف من علماء الأوقاف والأزهر الشريف، صلاة الجمعة اليوم، بمسجد «السيدة زينب» رضي الله عنها، بمدينة القاهرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا