«صحابي» غسلته الملائكة من الجنابة في اليوم التالي لعُرسه .. فيديو

قال الشيخ الشيخ يسري عزام، إمام وخطيب، إن للشهيد منزلة كبيرة عند الله عز وجل، وتعامل خاص، كما أن له في الجنة ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر بقلب بشر.

واستشهد « عزام» خلال خطبة الجمعة اليوم بعنوان: «الانتماء للوطن وفضل الشهادة في سبيله»، بما ورد في كتب التاريخ والسير أن حنظلة بن عامر -رضي الله عنه- في غزوة أُحد قُتل فجاء الصحابة بعد الغزوة فقالوا يا رسول الله رأينا عجب العجاب، رأينا حنظلة على خشبة، والماء ينزل منها، قال-صلى الله عليه وسلم- : سلوا صاحبته (زوجته).

وتابع: فسألوها: ما أمر حنظلة؟، قالت: دخل بي البارحة، كان عُرسه وزفافه، وأصبح جُنُبًا، فنادى منادي الجهاد فخرج للجهاد، فقال -صلى الله عليه وسلم-: إن حنظلة بن عامر غسلته الملائكة.

حضر الخطبة، الشيخ جابر طايع وكيل أول وزارة الأوقاف رئيس القطاع الديني، نائبًا عن وزير الأوقاف، ولفيف من علماء الأوقاف والأزهر الشريف، صلاة الجمعة اليوم، بمسجد «السيدة زينب» رضي الله عنها، بمدينة القاهرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا