بالصور.. إعصار"ماثيو" يضرب أمريكا يحصد أرواح 339 شخصا ويتسبب فى إجلاء أكثر من 21 ألف من هاييتى.. مخاوف من انتشار الكوليرا.. والمركز الأمريكى للأعاصير: أقوى إعصار يضرب فلوريدا منذ 118 عاما

تشهد جزيرة هاييتى منذ بداية الأسبوع حالة من عدم الاستقرار والتشريد بعدما ضربها إعصار ماثيو، وتسبب فى إجلاء الكثير من المناطق ومصرع عدد كبير من الأشخاص نتيحة تحطم بعض المنازل، كما أنه يتنقل من منطقة لأخرى وأصبح "ماثيو" كابوسا مخيفا وخاصة بعد إزهاق أرواح 339 شخصا.
اجتاح إعصار ماثيو الذى يعد أول إعصار كبير يمثل تهديدا مباشرا وحقيقياً للولايات المتحدة منذ أكثر من عشر سنوات ولاية فلوريدا اليوم الجمعة بأمطار غزيرة ورياح قوية بعد أن قتل ما لا يقل عن 339 شخصا فى هاييتى.
ومن ناحيته قال ديريك هنرى رئيس بلدية ديتونا بيتش لشبكة (سى.إن.إن) فى وقت مبكر اليوم الجمعة "نستعد وسرعة الرياح تشتد... امتثل عدد كبير جدا من السكان لتحذيراتنا وبالطبع نشعر بالقلق على من لم يفعلوا."
وقال حاكم فلوريدا إن التيار الكهربائى انقطع عن أكثر من 140 ألف منزل فى فلوريدا. وفى وست بالم بيتش خيم الظلام على الشوارع والمنازل وخلا الطريق السريع الرئيسى من السيارات والمارة، بينما اجتاح الإعصار المدينة التى يبلغ عدد سكانها 100 ألف نسمة.
وأعلن الرئيس الأمريكى باراك أوباما أمس الخميس حالة الطوارئ فى ولاية فلوريدا بسبب إعصار ماثيو ويوجه بتقديم دعم فيدرالى للولاية، وفى السياق ذاته صرح وزير الداخلية فى هاييتى فرانسوا انيك جوزيف، أمس الخميس، أن إعصار ماثيو أدى إلى مقتل 108 أشخاص بعد يومين من اجتياحه أفقر دولة فى الأمريكيتين.
ومن ناحية أخرى كان الإعصار المدمر المعروف بـ" ماثيو" قد تسبب فى إلغاء الكثير من الرحلات الجوية، حيث قررت السلطات الأمريكية إلغاء 1200 رحلة طيران بسبب الإعصار الذى يضرب جنوب شرق الولايات المتحدة.
وأثار إعصار "ماثيو" الخوف من توسع وانتشار مرض الكوليرا، حيث قال إدجار سيلستان المتحدث باسم الدفاع المدنى أن الفيضانات التى تسبب بها الإعصار أدت إلى عودة الكوليرا، مع إحصاء 8 إصابات جديدة حتى الآن، وهو ما حذرت منه السلطات والمنظمات الإنسانية، وقام الرئيس الهاييتى المؤقت جوسوليرم بريفير بالتحليق فى طائرة لخفر السواحل الأمريكى فوق جنوب هاييتى برفقة السفير الأمريكى بيتر مالرين ومديرة الدفاع المدنى ألتا جان-باتيست، لتقييم الأضرار التى تسبب بها أعنف إعصار اجتاح المنطقة منذ عقد.
وقال الرئيس الهاييتى المؤقت أن "الوضع فى المدن الكبرى التى حلقنا فوقها كارثى" مضيفا أن هذه المدن بحاجة إلى كل التدخل على أقصى سرعة، وتفيد البيانات المتوافرة بإجلاء أكثر من 21 ألف شخص إلى ملاجئ مؤقتة، حيث اجتاحت رياح عاتية وأمطار غزيرة نحو ألفى منزل وألحقت أضرارا بعشر مدارس، بحسب آخر حصيلة جزئية أعلنتها السلطات.
ويشار إلى أن المركز الوطنى الأمريكى للأعاصير أثبت اليوم الجمعة أن سرعة رياح الإعصار ماثيو بلغت 215 كيلومترا فى الساعة عندما اجتاح الجزء الشمالى الغربى من جزر الباهاما فى طريقه إلى ساحل المحيط الأطلسى فى فلوريدا فى وقت سابق.
بينما تراجعت سرعة رياح الإعصار ليل أمس الخميس وظل من الفئة الرابعة على مقياس سافير-سمبسون لشدة الأعاصير المكون من خمس درجات عندما اقترب من فلوريدا.
وقال المركز الوطنى الأمريكى للأعاصير إن ماثيو يمكن أن يصبح أقوى إعصار يضرب شمال شرق فلوريدا منذ 118 عاما.

آثار إعصار ماثيو

جانب من الإعصار

آثار التخريب التى سببها الإعصار

تشريد العائلات بسبب الإعصار

ماثيو هدم البيوت وشرد الأسر

الإعصار يخرب مدينة هاييتى

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا