«وجه» حث عليه الرسول واحتفل به العالم بعد أكثر من «1000 عام»

يحتفل العالم باليوم العالمي للابتسامة، والذي بدأ الاحتفال به عام 1999م، إلا أن الإسلام قد سبق العالم، بالحث على الابتسام نفسه، وبدا ذلك جليًا في نصوص السُنة النبوية الشريفة، التي حثت على البشاشة.

وأكد العلماء أنه وردت أحاديث من السُّنَّة النَّبويَّة، تحثُّ على البَشَاشَة وطلاقة الوجه، ومنها ما ورد عن أبي ذرٍّ رضي الله عنه قال: قال لي النَّبي -صلى الله عليه وسلم- : «لا تحقرنَّ من المعروف شيئًا، ولو أن تلقى أخاك بوجه طَلْق» رواه مسلم.

وأوضحوا في شرح قوله -صلى الله عليه وسلم -: «ولو أن تلقى أخاك بوجه طَلْق»ـ أن كلمة «طَلْق» تأتي على على ثلاثة أوجه، « إسكان اللام ، كسرها، وطليق، بزيادة ياء»، ومعناه : سهل منبسط، منوهين بأن فيه الحثُّ على فضل المعروف، وما تيسَّر منه وإن قلَّ، حتى طلاقة الوجه عند اللِّقاء (شرح النووى على مسلم).

جدير بالذكر أن الاحتفال بيوم الابتسامة العالمى تم ابتكاره من قبل Harvey Ball وهو فنان من ورسيستر بولاية ماساتشوستس الأمريكية، والذى يعرف عنه أنه مبتكر إيموشن الابتسامة عام 1963، وقد تم تنظيم أول احتفال بيوم الابتسامة العالمى فى عام 1999، ومنذ ذلك الحين ويتم تنظيم هذا الحدث بشكل سنوى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا