بعثة أثرية تكشف تجمعات للفخار بالساحل الشمالي

كشفت بعثة أثرية تابعة لكلية الآداب بجامعة الإسكندرية عن تجمعات للفخار يتوقع أن تكون بقايا حمولات سفن ترجع إلى العصور اليونانية والرومانية والإسلامية، وذلك بمياه منطقة باجوش في الساحل الشمالي بالقرب من محافظة مرسى مطروح.
وأوضح المشرف العام على الإدارة العامة للآثار الغارقة الدكتور محمد مصطفي عبد المجيد – في تصريح صحفي اليوم الأربعاء – أن البعثة أنهت موسم عملها الثاني خلال الأيام الماضية وقامت بعمل مسح تحت الماء عن الآثار في الخليج.
وكشف عبد المجيد عن أنه من المقرر أن تبدأ 4 بعثات أجنبية موسم أعمالها أول أكتوبر المقبل بعد الانتهاء من الحصول على التصاريح واستيفاء الأوراق والموافقات المطلوبة.
وأوضح أنها تضم بعثتين فرنسيتين وأخرى إيطالية ويونانية وستكون جاهزة للعمل بمجرد الحصول على الموافقات، مشيرا إلى أن البعثات ستستكمل أعمالها في جزيرة نيلسون وخليج أبوقير والميناء الشرقي والمنطقة ما بين السلسلة وسيدي بشر والفنار القديم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا