الإعصار ماثيو يصل ولاية فلوريدا بعد حصد أرواح 339 شخصا فى هايتي

اجتاح الإعصار ماثيو وهو أول إعصار كبير يمثل تهديدا مباشرا للولايات المتحدة منذ أكثر من عشر سنوات ولاية فلوريدا اليوم الجمعة بأمطار غزيرة ورياح قوية بعد أن قتل ما لا يقل عن 339 شخصا فى هايتي .
وقال ديريك هنرى رئيس بلدية ديتونا بيتش لشبكة (سي.إن.إن) فى وقت مبكر اليوم الجمعة "نستعد وسرعة الرياح تشتد... امتثل عدد كبير جدا من السكان لتحذيراتنا وبالطبع نشعر بالقلق على من لم يفعلوا ."
وقال الحاكم ريك سكوت إن التيار الكهربائى انقطع عن أكثر من 140 ألف منزل فى فلوريدا. وفى وست بالم بيتش خيم الظلام على الشوارع والمنازل وخلا الطريق السريع الرئيسى من السيارات والمارة بينما اجتاح الإعصار المدينة التى يبلغ عدد سكانها 100 ألف نسمة .
وقال المركز الوطنى الأمريكى للأعاصير إن سرعة رياح الإعصار ماثيو بلغت 215 كيلومترا فى الساعة عندما اجتاح الجزء الشمالى الغربى من جزر الباهاما فى طريقه إلى ساحل المحيط الأطلسى فى فلوريدا فى وقت سابق .
وبينما تراجعت سرعة رياح الإعصار ليل الخميس فإنه ظل إعصارا من الفئة الرابعة على مقياس سافير-سمبسون لشدة الأعاصير المكون من خمس درجات عندما اقترب من فلوريدا .
وقال المركز الوطنى الأمريكى للأعاصير إن ماثيو يمكن أن يصبح أقوى إعصار يضرب شمال شرق فلوريدا منذ 118 عاما .
وقال مسؤولون محليون إن نحو 339 شخصا لاقوا حتفهم فى هايتى وتشرد الآلاف بعد أن سوى الإعصار منازل بالأرض واقتلع أشجارا وغمرت المياه أحياء بكاملها هذا الأسبوع. ولقى أربعة أشخاص حتفهم فى جمهورية الدومنيكان المجاورة لهايتي .
وامتد تحذير المركز الوطنى للأعاصير على ساحل المحيط الأطلسى من جنوب فلوريدا إلى جورجيا وساوث كارولاينا. وقالت قناة ويذر إن تحذيرات من الإعصار صدرت لأكثر من 12 مليون شخص بالولايات المتحدة .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا