تعرف على خليفة "بان كى مون" فى الأمم المتحدة.. "أنطونيو جوتيريس" المرشح لمنصب الأمين العام شغل رئاسة وزراء البرتغال من 1995 لـ2002.. ويتحدث 4 لغات بطلاقة.. وعمل مفوضا ساميا لشؤون اللاجئين عام 2005

انتهى عهد الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون الذى شغله منذ 1 يناير 2007، حيث تستمر أمانته لمدة عشر سنوات حسب دستور المنظمة، حيث رشح مجلس الأمن الدولى رسميا الخميس رئيس الوزراء البرتغالى السابق أنطونيو جوتيريس أمينا عاما للأمم المتحدة.
من هو "أنطونيو جوتيريس"؟
تستعد الجمعية العامة للأمم المتحدة اجتماعا الأسبوع المقبل للتصديق على هذا الترشيح، ووصف الأمين العام الحالى، بان كى مون، البالغ من العمر 72 عاما، خليفته المحتمل البالغ من العمر 67 عاما بأنه يمثل "أفضل اختيار" لتولى هذا المنصب.
شغل أنطونيو جوتيريس منصب رئيس وزراء البرتغال من عام 1995 حتى عام 2002، ثم انتقل أنطونيو جوتيريس إلى الدبلوماسية الدولية، حيث أصبح مفوض الأمم المتحدة السامى لشؤون اللاجئين عام 2005.
وترأس جوتيريس هذه المنظمة من عام 2005 إلى عام 2015، وهى فترة شابتها أخطر ازمات اللاجئين فى العالم، بينها أزمات لاجئى سوريا والعراق وأفغانستان، وقد تضاءل فى فترة إدارته للمنظمة عدد العاملين فى المكتب الرئيسى فى جنيف بينما زاد عدد العاملين قريبا من المناطق الساخنة، مما ساهم فى تحسين الأداء.
وتوجه خلال فترة إدارته أكثر من مرة إلى الدول الأكثر ثراء مناشدا إياها بعمل المزيد من أجل مساعدة اللاجئين الذين يفرون من مناطق النزاع، حيث يتحدث البرتغالية والإنجليزية والاسبانية والفرنسية بطلاقة.
وكان الرئيس البرتغالى السابق أنيبال كفاكو سيلفا قد قال فى وقت سابق إن جوتيريس قد ترك إرثا فى الوكالة التى كان يديرها مما يعنى أنه أصبح اليوم "صوتا محترما يستمع إليه العالم"، وفقا لوكالة أنباء فرانس برس.
تصويت جماعى لـ "جوتيريس"
وصوت أعضاء مجلس الأمن الدولى بالإجماع على ترشيح جوتيريس لتولى منصب الأمين العام خلفا لبان كى مون.
ومن المقرر أن تصوت الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل على هذا الترشيح، وكان ناشطون يأملون فى أن تتولى امرأة لأول مرة هذا المنصب، أو يتولاه مرشح من أوروبا الشرقية.
ومن جانبه أعلن المندوب الروسى فى مجلس الأمن، فيتالى تشوركين، أن جوتيريس يمثل "الخيار المفضل الواضح".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا