وزارة التضامن تستعد لاكتشاف أزمات دور الأيتام بـ"فريق الحماية"

تعمل وزارة التضامن الاجتماعى على الانتهاء قريبا من تشكيل "فريق الحماية"، الذى سيقوم بالتفتيش على دور الأيتام للاكتشاف المبكر للازمات داخلها وحلها قبل تفاقمها، الذى سيضم تخصصات علم نفس وعلم اجتماع وباحثين اجتماعيين وفنيين، حيث من المنتظر أن يبدأ عمله الميدانى فى فترة وجيزة عقب اجتياز فترة التدريبات الحالية.
ومن جانبها قالت الدكتورة عزة عبدون، رئيس إدارة الطفولة بوزارة التضامن الاجتماعى، أن الفريق الجديد جاءت فكرته بعد نجاح فكرة إنشاء فريق للتدخل السريع، الذى أثبت نجاحا كبيرا على مدار العامين الماضيين فى التعامل مع المشكلات العاجلة فى دور الأيتام بصفة خاصة والرعاية بصفة عامة، والبلاغات التى ترد للوزارة عن المخالفات والتجاوزات، ومن هنا جاءت الفكرة لإنشاء فريق يكون عمله استكشافيًا للمشكلات.
ونبهت إلى أن عمل هذا الفريق لن يتضارب مع فريق التدخل السريع، لأن المهام مختلفة، حيث يختص فريق الحماية بالنزول الدورى إلى دور الأيتام والرعاية لاكتشاف نقاط الضعف والقصور المفترض أن تنتج عنها مشكلات ومحاولة علاجها قبل تفاقمها، لافتة إلى أن الوزارة تهدف من هذا الفريق الاستكشافى أن تأتى مرحلة يتم الاستغناء فيها عن فريق التدخل السريع لعدم وجود مشكلات من الأساس تستلزم وجوده.
وأوضحت، أن الفريق سيضع خطة زيارات دورية لدور الرعاية، وسيقوم بحصر المشاكل ووضع خطة للوقاية منها، وهو الآن فى مرحلة الإعداد والتدريب استعدادا لبدء العمل الفعلى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا