إحصائية رسمية "صادمة" لوزارة التربية التعليم تكشف تسرب 45.214 تلميذا بالمرحلة الابتدائية و159.540 بالإعدادية.. وتؤكد: محافظة أسيوط تتصدر القائمة بـ"8,70% تليها مطروح بـنسبة 7.69% والسويس الأقل بـ7,%

حصل "اليوم السابع" على تفاصيل واحصائيات نسب التسرب من التعليم فى المرحلتين الابتدائية والإعدادية، على مستوى الـ"27 محافظة ومديرية تعليمية وبين البنين والبنات.
وطبقا لأخر احصائيات صادرة عن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، وصلت أعداد الطلاب المتسربين فى المرحلة الاعدادية إلى 159 ألف و540 طالب، منها 77 ألف و412 طالبة و82 ألف و128 تلميذ.
وتصدرت محافظة أسيوط النسبة الأكبر بين أعداد المتسربين، حيث وصلت إلى 8,70%، تلتها محافظة مرسى مطروح، بـ"7.69% إضافة إلى 5.79% بمحافظة الأقصر، كما حظيت محافظة الوادى الجديد بمركز متقدم بين الطلاب المتسربين من التعليم حيث وصلت النسبة إلى 57,%، و2,68% بمحافظة القاهرة و4,63 % فى الاسكندرية و5,45% بمحافظة البحيرة، إضافة إلى 5,7% بمحافظة المنوفية، و5,28% فى محافظة سوهاج، و4,2% بالإسماعيلية و4,5% بالسويس، إضافة إلى 3,49% بالجيزة.
وكشفت الاحصائيات عن أن نسب التسرب من المدارس فى المرحلة الابتدائية لطلاب المديريات التعليمية الحكومية، وصلت إلى 45 ألف و214، منهم 27088 طالب و18 ألف و146 من البنات، وتصدرت محافظة القليوبية النسبة الأكبر بإجمالى 88,%، ومرسى مطروح بـ"86.% و67,% بمحافظة الغربية و66,% فى المنوفية، إضافة إلى 65,% بمحافظة بنى سويف، و72,% بمحافظة أسيوط، كما جاءت محافظة السويس فى مقدمة المحافظات الأقل فى نسبة التسرب من التعليم بإجمالى 7,%.
وأكدت رندا حلاوة، رئيس الإدارة المركزية للتسرب التعليمى بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن هناك عدة أسباب عامة تؤدى للتسرب منها اقتصادية واجتماعية وثقافية تدفع الطالب لترك المدرسة والتسرب منها، على رأسها الفقر الذى يدفع الطالب إلى عدم الذهاب إلى المدرسة والعمل لمساعدة أسرته ماديا.
وأوضحت حلاوة ، فى تصريحات خاصة لـ " اليوم السابع"، أن هناك خطة تمثلت فى وضع تصور من خلال التربية الاجتماعية والتربية النفسية عن الأسباب التى تؤدى للتسرب، وايجاد حلول لعلاج ومواجهة التسرب من التعليم بكافة المراحل، منها التنسيق مع مديريات التضامن الاجتماعى لإدراج أسماء أولياء أمور الطلاب المتسربين،ضمن مشروع تكافل الذى يمنح أهالى الطلاب مبلغ "600" جنيه شهريًّا بعد التأكد من انتظامهم بالدراسة بنسبة 80%.
وقالت رئيس الإدارة المركزية للتسرب التعليمى بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الخطة تشمل التواصل والتنسيق مع المجلس القومى للأمومة والطفولة لإعداد ورش عمل تدريبية؛ لتمكين المدرسين والموجهين بالمدارس التى ترتفع فيها نسب التسرب من التعامل مع الطلاب الذين تسربوا لفترات طويلة، وإعادة تأهيلهم، والتواصل مع الجمعيات الأهلية لتقديم حزمة من المساعدات للطلاب وأسرهم، وإتاحة الفرصة للأسر للتواصل مع التضامن الاجتماعى لتشجيع انضمامهم إلى مشروعات تمكين الأسرة اقتصاديًّا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا