5 قضايا شائكة تؤرق مجلس "عثمان" بالإسماعيلى

ملفات عاجلة علي طاولة مجلس إدارة نادي الإسماعيلى برئاسة المهندس إبراهيم عثمان وتنتظر الحسم فى قلعة الدراويش خلال الفترة الجارية، بعدما أنجز المجلس الحالى العديد من الملفات الشائكة فى الفترة الماضية لعل أبرزها تجديد عقود النجوم.
وأولي القضايا التى تحتاج للحسم فى نادى الإسماعيلى الديون المستحقة على النادي للهيئات الأخرى مثل المبالغ المستحقة عليه لصالح اللاعبين الراحلين واللاعبين والمدربين الأجانب الذين قدموا شكاوى ضد النادى فى الفيفا.
وثاني القضايا التى تنتظر الحل مستحقات اللاعبين القدامى والذين لم يحصلوا عن مقدم العقود عن الموسم الجارى بخلاف تأخر صرف نسبة المشاركة في المباريات بالموسم الماضى.
وثالث الملفات التى تنتظر أن يحسمها مجلس عثمان في الفترة الحالية هى تخفيض عقود اللاعبين الذين يتقاضون عقودا كبيرة مثل حسنى عبد ربه وعمر الوحش حتى يتسنى للإدارة القدرة على صرف مستحقاتهم المالية.
ورابع الملفات هى تدعيم خط هجوم الدراويش بمهاجم إفريقى سوبر خلال فترة الانتقالات الشتوية يناير القادم حل أزمة العقم التهديفى فى صفوف الدراويش والتى يعانى منها منذ بداية الموسم الجارى.
وخامس الملفات هى سرعة الانتهاء من أعمال الإنشاء فى النادى الاجتماعى الجديد بأرض النخيل لسرعة الانتهاء من أعمال البناء وافتتاحه فى أقرب وقت ممكن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا