وزير التعليم الأسبق يروي تفاصيل وصوله لأبعد نقطة بسيناء في حرب أكتوبر..فيديو

قال الدكتور أحمد جمال الدين وزير التعليم الأسبق إنه التحق بالتجنيد في كلية ضباط احتياط في شهر أكتوبر عام 72 وتلقي تدريبات قاسية في مركز " وادي الجن " وكانت تدريبات حرب، ثم التحق بالفرقة 16 مشاة قبل الحرب بشهر وفوجئ بالمشاركة بمشروع حرب لمدة عشرة ايام ثم نزل في اجازة لمدة 5 ايام ولكنه تم استدعائه بعد 3 ايام فقط مؤكدا انه كان لديه احساس بان شيئا ما سيحدث.

وأضاف جمال الدين خلال لقائه مع الاعلامية إنجي أنور خلال حلقة اليوم الخاصة باحياء ذكرى نصر اكتوبر على قناة تن الفضائية انه وزملائه عرفوا موعد الحرب يوم 6 اكتوبر الساعة العاشرة صباحا ووصلوا الى القناة بقوارب مطاطية واندفعوا لمسافة 3 كيلومترات في سيناء حتى صدرت لهم الاوامر بالتوقف عندما تعرضوا لاطلاق نار من الخلف وكانت سرية دبابات الاسرائيلية واستطاعوا تدميرها.

وقال جمال الدين إن "المعركة الأخطر كانت وصولنا إلى أبعد نقطة من القناة وهي النقطة 141 التي وصلنا اليها بعد حوالي اربعة ايام من بدء المعركة حيث وجدنا ان الاسرائيليين يهاجمون بقوة من مكان عال يمكنهم من رؤيتنا دون ان نراهم فقرر قائد الكتيبة تكليف المجموعة التي كنت فردا فيها باحتلال هذه التبة ليلا واستطعنا النجاح بالمهمة.

وأوضح وزير التعليم الأسبق أن الاشتباك مع العدو تعددت اشكاله طوال ايام المعركة حتى بعد يوم 22 وهوبعد وقف اطلاق النار لأن الأوامر قد صدرت لهم بالتقدم للامام واضاف "اتذكر معركة "الطاليا" التي تم تدمير اكبر عدد من دبابات القوات الاسرائيلية بها".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا