عدلى منصور: تحت أمر الشعب فى أى شئ.. وأتواصل أحياناً مع الرئيس السيسى

أكد الرئيس السابق عدلى منصور، أنه كان حريصاً على أن يدعو جيهان السادات فى أول احتفال لذكرى نصر حرب أكتوبر بعد توليه مهام الرئاسة، لافتاً إلى أنه كان شرف له أن تتواجد معه فى هذا اليوم.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "كل يوم"، على فضائية " on E "، مع الإعلامى عمرو أديب، أن مشاعره كانت متضاربة إبان سماعه البيان الأول للقوات المسلحة، بأن قوات العدو حاولت الاقتحام وتصدى قواتنا لهذا الاقتحام، لافتاً إلى أن المشاهد فى ذلك اليوم كانت متضاربة بسبب سابقة نكسة 67.
وقال منصور: أتمنى أن نستعيد روح حرب أكتوبر، ويحدث التحام بين كل قوى الشعب مدنيين وعسكريين، ونرجو أن نستعيد العلم والتخطيط والإرادة حتى لو كان الشئ مستحيلاً، موضحاً أن العبور فى هذا الوقت كان من المستحيلات، لأن عبور الخط المائى والحصن المنيع والنقاط الحصينة على طول القناة كان مستحيلاً.
وتابع: "أتمنى أن نستعيد هذه الروح، ونستعيد روح الأمل، لكى نستطيع أن نسير ببلدنا إلى مستقبل أفضل، ولا شك أن الظروف التى نمر بها صعبة، والشعب يعانى بعض الشئ، وهناك بعض الإجراءات الصعبة كان لابد أن تتخذها الدولة، وتأخر هذا الأمر كثيرا، فرغم كل الصعاب والظروف الاقتصادية، لابد أن يعى الشعب دقة المرحلة التى نمر بها.
وأشار منصور، إلى أن ما حدث فى 30 يونيو، عمل عظيم أبطل عمل آخر كان يحاك ضد مصر، ولا بد للشعب أن يلتف حول قيادته لكى يبطل المشروع الذى يحاكى ضد مصر.
وأوضح عدلى منصور، أنه يحدث أحياناً اتصال بينه وبين الرئيس عبد الفتاح السيسى، متابعا: "أنا تحت أمر البلد والشعب فى أى شئ".
ووجه منصور رسالة للشعب المصرى: "استعيدوا روح أكتوبر، ولا بد أن يكون هناك أمل فى بكرة أحسن من النهاردة، ولا تستمعوا إلى من يحاولون الوقيعة بين الشعب والقوات المسلحة، لأن القوات المسلحة هى من وقفت مع الشعب فى 25 يناير و30 يونيو، ولولا القوات المسلحة لما نجحت الثورتان".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا