إندونيسيا تقيد زيارة السائحين لبركان بعد ثورانه

قيدت السلطات الاندونيسية زيارة السائحين للبركان الأكثر شهرة في البلاد بسبب مخاوف من أن يكون ثوران صغير حدث اليوم الخميس مقدمة لشئ أكبر بكثير.

وقال سوتوبو بورو نوجروهو المتحدث باسم وكالة مكافحة الكوارث إنه لم يسمح للقرويين والمتسلقين والسائحين ألا بالصعود لمسافة 2.5 كيلومتر من جبل برومو في شرق جزيرة جاوة حيث أطلق البركان دخانا لمئات الأمتار في الهواء.

وقال نوجروهو "جبل برومو مازال غير مستقر. ومن المتوقع أن يستمر الثوران".

وتم تحويل الرحلات الجوية المتجهة إلى مطار مالانج كإجراء احترازي إلى سورابايا عاصمة جاوة الشرقية.

وتقع اندونيسيا فوق ما يسمى بحلقة النار في المحيط الهادئ وهي منطقة نشطة زلزاليا بشكل كبير حيث تلتقي صفائح مختلفة للقشرة الأرضية وتؤدي إلى وقوع عدد كبير من الزلازل والبراكين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا