استعدادات قصوى في شرم الشيخ لاستقبال الرئيس السيسي خلال احتفالية البرلمان المصري.. تواجد أمني مكثف وتجهيز 85 سيارة إسعاف تحسبًا لأي طارئ.. صور

  • مركز "عمليات" متقدم لمتابعة المؤتمر والاحتفالية
  • تنسيق بين القوات المسلحة والشرطة في تأمين المؤتمر
  • عناصر بدوية في "المدقات" الجبلية
  • 85 سيارة إسعاف لتأمين المؤتمر.. وطوارئ في المستشفيات ومنع الإجازات
  • 83 دولة تشارك في احتفالية البرلمان.. وحضور 1800 شخصية عامة

استعدت مدينة شرم الشيخ لاستقبال احتفالية البرلمان المصري بمرور 150 عامًا على الحياة البرلمانية المصرية، والتي سوف يفتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسي يومي 9 و 10 أكتوبر الجاري، بمشاركة 83 دولة و16 منظمة دولية أبرزها البرلمان العربي والأفريقي وحضور جميع أعضاء البرلمان المصري.

وتزينت مدينة شرم الشيخ بتعليق أعلام الدول المشاركة ولافتات الاحتفالية في الطرق والرئيسية، وخاصة شارع السلام الذي تمر به الوفود بالإضافة لدهان بلدورات الشوارع والطرق وزراعة نباتات الزينة والورود على جانبي طريق السلام.

وقالت مصادر بالمحافظة ان الرئيس عبد الفتاح السيسي سوف يفتتح على هامش الاحتفالية مسجد الصحابة الذي أصبح تحفة معمارية فريدة بعد ان قامت القوات المسلحة باستكمال اعماله وتجهيزه.

ويتابع اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء يوميًا الانتهاء من الاستعدادات في قاعة المؤتمرات الكبرى التي سوف تشهد احتفالية البرلمان وأعمال تجميل وتزيين المدينة حيث تفقد امس قاعة المؤتمرات الكبرى ووجه بضرورة الانتهاء من جميع الاعمال قبل بدء المؤتمر بوقت كافٍ.

وقال خالد احمد، مدير منتجع جولي فيل مارتييم، إن العمل يجرى داخل قاعة الاحتفالية على قدم وساق، مشيرًا إلى أن القاعة الرئيسية تستوعب أكثر من 1800 شخص من الحضور، مشيرًا إلى أن البرلمان العربى والافريقى سوف يقيم بمنتجع جولى فيل وباقى الوفود موزعة على جميع المنتجعات السياحية بشرم الشيخ.

وأضاف عطية موسى نائب دائرة شرم الشيخ ان جميع اعضاء البرلمان المصرى سوف يحضرون الاحتفالية ونواب جنوب سيناء سوف يكون في شرف استقبال زملائهم النواب.

ومن جانبه اكد اللواء عصام خضر رئيس غرفة العمليات بجنوب سيناء انه تم انشاء مركز عمليات متقدم لمتابعة جميع الاستعدادات والإجراءات والأعمال الخاصة بالمؤتمر ورفع درجة الاستعداد القصوى فى جميع المرافق والمستشفيات وخاصة داخل مدينة شرم الشيخ علاوة على نشر 30 نقطة إسعاف داخل مدينة شرم الشيخ.

وذكر أنه تم التنسيق مع القوات المسلحة وأجهزة الامن لتامين المدقات الجبلية بعناصر من بدو جنوب سيناء، وأشار خضر إلى أن من المتوقع حضور 1500 شخصية تمثل 83 دولة و16 منظمة دولية.

وأكد الدكتور خالد أبوهاشم، مدير مرفق إسعاف جنوب سيناء، أنه تم رفع درجة الطوارئ القصوى، استعدادًا لمؤتمر العربي الأفريقي واحتفالية البرلمان المصري بمرور 150 على الحياة البرلمانيه المصرية، ومن المقرر أن يتابع الاستعدادات والإشراف على المؤتمر الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والدكتور أحمد الأنصاري، رئيس هيئة الإسعاف المصرية.

وأضاف ابو هاشم أنه تم الدفع بـ 85 سيارة إسعاف لمحافظة جنوب سيناء لتأمين المؤتمر، منهم 5 سيارات انتشار سريع و40 بشرم الشيخ 40 بمدن المحافظة الرئيسية ويتم انتشارها على طول الخط لتأمين الطريق السريع وقاعة المؤتمرات والفنادق التي سيتواجد بها ضيوف المؤتمر وبالحدائق والمتنزهات بمختلف مدن محافظة جنوب سيناء، بخلاف سيارات الدعم الفني، مؤكدا أنه تم تجهيز غرفة عناية مركزة داخل قاعة المؤتمرات ال" جولى فيل" في حال وجود أي طارئ.

وأشار "أبو هاشم" إلى أنه تم إلغاء الراحات والإجازات حتى الانتهاء من الاحتفالات مع التنسيق الكامل مع غرفة العمليات بكل محافظة من محافظات إقيلم القناة، موضحًا أنه تم التنسيق بين الهيئة ومديريات الصحة بإقليم القناة وسيناء، لتسهيل إجراءات تقديم الخدمات الطبية اللازمة حال وقوع أي إصابات.

من جانبه أكد الدكتور محمد ضاحي، وكيل وزارة الصحة بجنوب سيناء، أنه تم رفع درجة الاستعداد بجميع المستشفيات العامة والمركزية والنوعية؛ لمواجهة الحالات الطارئة وإلغاء إجازات أطباء الطوارئ ومضاعفة أعداد أطقم الأطباء والتمريض النوبتجيين في كل التخصصات، استعدادا للمؤتمر العربي الأفريقي، والذي ستبدأ فعالياته غدا الجمعة وحتى الـ11 من أكتوبر.

وأضاف ضاحى إنه تم التأكد من المخزون الاستراتيجي للأدوية خاصةً أدوية ومستلزمات الطوارئ مع توفير كل الأدوية وأكياس الدم بالمستشفيات لجميع الفصائل، لافتًا إلى أنه تم التنسيق مع بنك الدم الإقليمى بشرم الشيخ، مشيرًا أنه تم التنسيق مع الدكتور خالد أبو هاشم، مدير مرفق الإسعاف لإقليم القناة، وسيناء بتواجد سيارات الإسعاف على الطرق السريع وبقاعة المؤتمرات وبالفنادق التى تستضيف المشاركين بالمؤتمر بمدينة شرم الشيخ.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا