روسيا تنفي خرقها لقرار مجلس الأمن باستخدام قاعدة "همدان" الإيرانية

نفى سيناتور روسي المزاعم الأمريكية حول خرق موسكو القرار الدولي بشأن استخدامها قاعدة “همدان” الجوية الإيرانية في حربها ضد الإرهاب بسوريا.
وعبر رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الشيوخ (الاتحاد) الروسي قسطنطين كوساتشيوف، حسبما ذكرت قناة (روسيا اليوم) عن استغرابه من اعتبار الخارجية الأمريكية استخدام روسيا للقاعدة الإيرانية خرقا للبند الرابع من القرار الدولي.
وأوضح كوساتشيوف أن القرار الدولي معني بعدم توريد طائرات إلى إيران إلا بموافقة مجلس الأمن، ولكن ما قامت به المقاتلات الروسية من الأراضي الإيرانية هو شن غارات على تنظمي “داعش وجبهة النصرة” في أرياف حلب ودير الزور بسوريا، لافتا إلى أن هذا القرار من حيث نصه لا علاقة له بالموضوع على الإطلاق.
واعتبر كوساتشيوف أن “ردة الفعل الأمريكية تؤكد مرة أخرى أن واشنطن تستغل الشرق الأوسط، بما في ذلك سوريا وإيران، فقط كفضاء لتحقيق مصالحها الأنانية، وتتجاهل إمكانية إطلاق العمل الجماعي لحل المشاكل المشتركة”.
وكان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر اعتبر في وقت سابق أن استخدام روسيا للقواعد الجوية الإيرانية منطلقا لعملياتها العسكرية في سوريا قد يعد خرقا لقرار مجلس الأمن.
يذكر أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت يوم أمس قيام قاذفات “تو22 إم 3” و”سو-34” بتوجيه أولى الغارات على مواقع الإرهابيين في سوريا انطلاقا من مطار همدان في إيران.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا