أطباء السودان يضربون عن العمل للمطالبة بتحسين الأجور

نفذ اطباء المستشفيات الحكومية السودانية الخميس اضرابا عن العمل على المستوى الوطنى للمطالبة بتحسين أوضاع المستشفيات، وتحسين رواتبهم، وحمايتهم من قوات الأمن، وفق اللجنة المركزية للأطباء ومراسل لفرانس برس.واعلنت اللجنة المركزية للأطباء أن الأطباء فى المستشفيات الحكومية يتعاملون فقط مع الحالات الطارئة منذ أن بدأوا اضرابا عن العمل صباح الخميس.
وقالت اللجنة فى بيان "بعد مضى خمس ساعات على بداية الاضراب نلاحظ تنفيذه فى كل البلاد بنسبة مائة بالمائة".وشاهد أحد صحافيى فرانس برس فى عدد من المستشفيات فى العاصمة الخرطوم وفى ولايتى غرب وشمال دارفور وفى الجزيرة وسنار اطباء يضعون بطاقات كتب عليها "طبيب مضرب، فقط للحالات الطارئة".
وحمل بعض الأطباء فى مستشفيات بالعاصمة لافتات كتب عليها "اضرابنا من أجل مرضانا: و"نريد أن نعمل فى أمان".ودخل الاطباء فى الاضراب الخميس بسبب تردى الخدمات فى المستشفيات اضافة لتعرض الاطباء إلى اعتداءات من قوات الامن ومرافقى المرضى.وقالت وفاء على الطبيبة فى مستشفى بجنوب العاصمة الخرطوم لفرانس برس "نحن نشكو من عدم وجود التجهيزات الكافية. المستشفيات غير مجهزة بل احيانا غرفة الطوارئ غير نظيفة".
واشار الطبيب اسامة احمد إلى ان الاطباء يعانون من ضغوطات خلال السنوات الاخيرة. وقال "نحن نشكو من فترة طويلة من بيئة العمل فى المستشفيات. نريد ان نعمل ونحن فى امان اضافة إلى ان المرضى يعانون بسبب نقص التجهيزات الكافية مما يضعنا تحت ضغط".واشتكى مرضى فى عدد من المستشفيات من ان الاطباء رفضوا الكشف عليهم باقسام الطوارئ.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا