"التعاون الإسلامي" عن الاعتداء على قافلة الزيتونة: انتهاك للقانون

أدانت منظمة التعاون الإسلامي، بشدة، اعتراض الاحتلال الإسرائيلي لقافلة سفينة (الزيتونة) التي تحمل مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة المحاصر، واحتجاز المتطوعين المشاركين عليها للتضامن مع الشعب الفلسطيني، معتبرة هذه القرصنة الإسرائيلية تأتي استمرارا لجرائمها وانتهاكاتها الصارخة للقانون الدولي والقيم الإنسانية.

وحمل الأمين العام للمنظمة إياد مدني - في بيان اليوم - إسرائيل المسؤولية الكاملة عن صحة وسلامة المشاركين في هذه القافلة الإنسانية، ودعا إلى إطلاق سراح جميع الأشخاص والمواد المحتجزة.

وجدد إياد مدني التأكيد على موقف المنظمة بضرورة رفع الحصار الإسرائيلي عن الشعب الفلسطيني، والسماح بحركة الأشخاص والمواد والبضائع من وإلى قطاع غزة، مطالبا أطراف المجتمع الدولي الفاعلة إلى تحمل مسؤولياتها في تطبيق وحماية القانون الدولي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا