وزير الداخلية: على القوات التسلح باليقظة للتعامل الحازم مع الإرهابية

عقد وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار اجتماعاً موسعاً بعدد من مساعدي الوزير وقيادات الوزارة؛ لتقييم الخطط الأمنية الموضوعة في ظل التحديات التي تشهدها البلاد خلال الفترة الحالية.
واستهل وزير الداخلية الاجتماع بتوجيه التهنئة لكافة رجال الشرطة بمناسبة العام الهجري الجديد، ونصر أكتوبر المجيد، قبل أن يستعرض الإجراءات الأمنية التي اتخذتها كافة قطاعات الوزارة للحفاظ على ما تحقق من أمن واستقرار في ربوع الوطن، لاسيما في ظل مواصلة قوى الشر والإرهاب محاولاتها الآثمة للنيل من النجاحات التي تحققت بكافة المجالات الأمنية والاقتصادية والسياسية.
وشدد وزير الداخلية على ضرورة أن تتسلح القوات باليقظة التامة والجاهزية المستمرة للتعامل وبمنتهى الحزم مع أية محاولات إرهابية إجرامية تترصد بمقدرات الوطن وأمنه، وتسعى لتعكير استقرار الوطن والمواطنين، وتقويض مسيرة التنمية والإنماء، لا سيما في ضوء ما حققته الأجهزة الأمنية من ضربات إجهاضية ناجحة خلال الفترة الأخيرة.
كما شدد على ضرورة اضطلاع جميع القيادات الشرطية بمداومة المرور والتواجد المؤثر بكافة القطاعات الأمنية، والحرص على تبصير القوات بأبعاد التحديات التي تترتب على تنامى التواجد الإرهابي، كمحصلة للصراعات الإقليمية التي تشهدها المنطقة والتي توفر البيئة الخصبة لانتشاره.
(وزير الداخلية : تكثيف الجهود لمواجهة الهجرة غير الشرعية واستهداف السماسرة والمهربين).
من جهة أخرى، وجه وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار بضرورة تكثيف الجهود لمواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية بكل حزمٍ، وتحديد واستهداف السماسرة والمهربين ودوائر ارتباطاتهم، نظرا لمتاجرتهم بالبشر ودمائهم واحتيالهم على الشباب، بدعوى توفير فرص عمل لهم بالخارج، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية قبلهم.
كما وجه الوزير الأجهزة المعنية بضرورة تشديد الرقابة وتكثيف الحملات على الأسواق، ومواجهة محاولات احتكار السلع والغش التجاري والتلاعب في الأسعار، واتخاذ الإجراءات التي تكفل ضمان وصول السلع بالأسعار والجودة المناسبة لجمهور المستهلكين.
وطالب وزير الداخلية - في نهاية الاجتماع - بتكثيف الحملات المرورية على شتى المحاور والطرق في إطار العمل على الحد من الحوادث المرورية والحفاظ على أرواح المواطنين وسلامتهم، مشددا على ضرورة التواجد الفعال بمختلف المستويات للتدخل الفوري والتعامل مع أية تكدسات مرورية أو ازدحام بالطرق؛ لتحقيق السيولة المطلوبة، مؤكدا في الوقت نفسه ضرورة العمل على تحقيق الانضباط المروري من خلال تطبيق قواعد قانون المرور بحسم على كافة المخالفات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا