34 مستشفى بالسودان تضرب عن العمل احتجاجاً..؟!!

أعلنت لجنة أطباء السودان، دخول 34 مستشفى في إضراب عن العمل، ابتداء من صباح اليوم الخميس، احتجاجًا على “تدهور” القطاع الصحي في البلاد.
وقال حسام الأمين، المتحدث باسم اللجنة للأناضول، إن “34 من المستشفيات الكبرى والتخصصية شاركت في الإضراب، منها 17 بولاية الخرطوم”، بعد انقضاء المهلة التي منحتها اللجنة لوزارة الصحة من أجل تحقيق مطالبها.

وأضاف أن “الإضراب لا يشمل أقسام الطوارئ، باستثناء ثلاث مستشفيات في الخرطوم هي: أم درمان، وبحري، وحاج الصافي”.

وأمس الأربعاء، وصف وزير الصحة السوداني، مأمون حميدة، دوافع المضربين بأنها “سياسية”، لكن المتحدث باسم لجنة الأطباء، اعتبر تصريحات الوزير “تهربًا من تحمل المسؤولية”.

وأوضح الأمين أن “مطالب الأطباء واضحة، وهي توفير مستلزمات العمل خصوصا في أقسام الطوارئ التي لا يتوفر في بعضها حتى الأكسجين” ونبّه إلى إن الإضراب “سيستمر حتى الاستجابة لمطالبهم”.

وبدأت الأزمة الإثنين الماضي، عندما دخل أطباء مستشفى أم درمان، في إضراب بسبب الاعتداء على بعض زملائهم على يد مرافقين لأحد المرضى بعد وفاته، وهو الأمر الذي تكرر خلال الأشهر الماضية.

وبعدها وسّع الأطباء دعوتهم للإضراب مطالبين بتحسين بيئة العمل التي لا تمكنهم من القيام بواجباتهم المهنية وتجعلهم عرضة للاحتكاك مع مرافقي المرضى.

وبدأ إضراب اليوم بعد إمهال اللجنة وزارة الصحة 48 ساعة لكنها “رفضت الاستجابة” وفقا للمتحدث باسمها.

ولجنة أطباء السودان، جسم موازي لنقابة الأطباء المحسوبة على حزب المؤتمر الوطني (الحاكم)، وتعارض الأخيرة الدعوة للإضراب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا