تحذيرات أممية من عودة أجانب "داعش" إلى بلادهم

كشفت منظمة الأمم المتحدة، في تقرير حديث، عن تزايد عدد المسلحين الإرهابيين الذين يغادرون مناطق النزاعات في سوريا والعراق، إلى بلادهم.
وجاء في التقرير أن تنظيم “داعش” بسوريا والعراق يتعرض لضغط عسكري متنام في الوقت الحالي، وأنه يواصل ترك الأراضي التي كانت تحت سيطرته سابقا، ما يؤدي إلى زيادة عدد المسلحين الأجانب الذين يغادرون مناطق النزاعات هناك- حسب ما أفادت فضائية “روسيا اليوم”-.
وبحسب التقرير فإن نحو 30% من المسلحين الأجانب قد عادوا إلى بلدانهم، وبدأوا يمثلون تهديدا لأمنها القومي، مشيرا إلى أن “البعض منهم مستعدون لتنفيذ أعمال إرهابية، وهجمات باريس وبروكسل تدل على ذلك”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا