سقوط أفراد شبكة دعارة بمنيا القمح بينهم معلم بمدرسة بنات فى الشرقية

تمكن ضباط مباحث الآداب بالشرقية، اليوم الخميس، من ضبط معلم بمدرسة بنات أثناء ممارسته الأعمال المنافية للآداب داخل شقة دعارة بمركز منيا القمح، وتم ضبط سيدتين ورجلين بالشقة والتحفظ عليهم، وإخطار نيابة منيا القمح برئاسة المستشار إسلام حشيش للتحقيق، بإشراف المستشار ياسر هندى المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية.
تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء هشام خطاب مدير إدارة البحث الجنائى، يفيد بورود معلومات لضباط مباحث الآداب العامة، عن قيام ربة منزل بإدارة مسكنها وكرا لممارسة الدعارة، بمركز منيا القمح.
وبعد إذن النيابة العامة والتحريات السرية، قامت قوة من مباحث الآداب برئاسة العقيد عاطف ذكى رئيس مباحث الآداب، وبرفقته الرائد حسام الشحات وكيل مباحث آداب الزقازيق، بمداهمة مسكن القوادة "نجوى م ع" 40 سنة، ربة منزل مقيمة بمنيا القمح، تستقطب بعض النسوة الساقطات لعرضهن على راغبى المتعه الحرام بمقابل مادى وبدون تمييز.
كما تم ضبط "منى م م" 20 سنة ربة منزل مقيمة بكفر صقر، وبرفقتها "حاتم م م" 57 سنة، مقيم الزقازيق، معلم أول بدرجه مدير عام بإحدى مدارس الزقازيق للبنات، أثناء تواجدهما بغرفة النوم عاريين تماما ويمارسان أعمال الدعارة، كما تم ضبط "محمد أ م" 37 سنة مقيم الزقازيق، أثناء انتظاره دوره لممارسة الدعارة، وضبط "السيد غ ا" أثناء انتظاره دوره لممارسة الدعارة، كما تم ضبط "السيد غ خ" قائد السيارة رقم ( ج ر ع ٧٦٩ ) لقيامه بالاشتراك مع القوادة لتسهيل توصيل الزبائن والنسوة الساقطات، كما تم ضبط مبلغ مالى الخاص بالقوادة و قدره 1150 جنيه، والهاتف المحمول الخاص بها.
وبمواجهتها بما أسفر عنه الضبط اعترفت بأنها تدير مسكنها لأعمال الدعارة بمقابل مادى وبدون تمييز، وأن المبلغ المالى المضبوط من متحصلات أعمال الدعارة، والهاتف المحمول لسهولة التواصل مع عملائها، وتحرر عن ذلك المحضر رقم ٣٩٣٥٠ جنح مركز منيا القمح، وجارى العرض على النيابة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا