يوم المعلم العالمي.. تعرف على أشهر الأفلام التى رصدت «المدرس» على الشاشة

بمناسبة اليوم العالمى للمعلم، تناول "الفن السابع"، صورة المدرس فى عدد من الأعمال الفنية، فقدمت السينما هذه الشخصية، بطريقة نمطية أحيانا، وساذجة في أغلب الأفلام، مثل فيلم "عودة مدرسة المشاغبين" عام 2002 للمخرج جمال التابعي، ثم فيلم "الناظر" ليجعل مربي الأجيال هو عنصر الضحك الأول والأخير.

"غزل البنات"

فيلم للمخرج الفنان أنور وجدى، وفيه يظهر الراحل نجيب الريحاني في دور مدرس اللغة العربية من خلال شخصية الأستاذ "حمام" صاحب المبادئ والقيم واﻷخلاق، والذي يصر على الالتزام بالرغم من حالته المادية السيئة، ثم يضطر إلى العمل في قصر الباشا كمدرس خصوصي لابنته "ليلى مراد" التي تشفق عليه وتستغل سذاجته وتلعب بعواطفه، ونجده يهان من ابنة الباشا ويفقد كرامته عندما تسخر منه هي وزميلاتها، ثم يظهر الجانب الشخصي فيه من خلال أحداث الفيلم، خاصة حبه لها ومحاولة إخفاء ذلك.

"آخر الرجال المحترمين"

يعد أحد الأفلام التي أنصفت المدرس وأظهرته بصورة إيجابية، وهو بطولة نور الشريف وبوسي، وهنا نجد الأستاذ "فرجاني" الذى يعيش فى القرى، يتوجه إلى مصر برفقة مجموعة من التلاميذ في رحلة مدرسية، وهناك يتخبط بتقاليد الحياة المدنية والروتين، مع محاولة ﻹلقاء الضوء على أهم مشاكله الشخصية وعالمه الخاص، وكيف أثرت أخلاقه ومبادئه في تعامله مع المريضة النفسية بعد خطفها ﻹحدى الفتيات الصغيرات المسئول عنها في الرحلة.

"مدرسة المشاغبين"

وهو مأخوذ عن المسرحية الشهيرة التى تحمل نفس الاسم، وتلعب الفنانة ميرفت أمين دور المدرسة التى يقع فى غرامها التلاميذ المشاغبون، وتحاول بشتى الطرق تعليمهم كيفية التصرف بحكمة وأخلاق فى الأمور الحياتية.

"ممنوع في مدرسة البنات"

ونجد شخصية المدرس هنا، الذي يحاول أن يقود مدرسته وطلابه إلى النجاح، ولكنه يفشل عندما تتعارض جميع الظروف المحيطة به مع أخلاقه ومبادئه.

"اغتيال مدرسة"

نجد الأستاذة "هدى" وكيف بعد كل ما سعت له من مساعدة إحدى الطالبات لديها، في حل مشاكلها الأخلاقية، تقع فريسة سهلة وتنتحر بإطلاق الرصاص عليها.

"السفيرة عزيزة"

جسد الفنان شكرى سرحان شخصية المدرس الجدع، الذى يرفض الظلم وبطش جاره الجزار المتوحش، بينما نلاحظ شخصية "حكم" أستاذ اللغة العربية، والتى قدمها الراحل الكوميدي عبد المنعم إبراهيم، وطريقة تحدثه وإلقائه بالعربية الفصحى بطريقة تثير السخرية.

"اﻹنسان يعيش مرة واحدة"

نجد "هاني" المدرس المنحل أخلاقيًا ويجسده الفنان عادل إمام، وكيفية عرض شكل المعلم المستهتر، الذي يلعب القمار ويتناول الخمر بالليل برفقة أصدقائه ويتوجه إلى مدرسته في الصباح مخمورا فينام فى الحصة الأولى.

"البيضة والحجر"

وهنا نجد مدرس الفلسفة، والذى لعب دوره الفنان الراحل أحمد زكي، ولكن بعد تعليم التلاميذ التمسك بالقيم، تحوله المدرسة للتحقيق، فيترك عمله ودراسته ويلهث وراء الفلوس بعد عمله "دجالًا" يقرأ الودع والطالع.

"انتحار مدرس ثانوي"

نجد المدرس "حسين فهمي" فى هذا العمل وهو ينتحر بعدما واجهته العديد من المشاكل المادية الصعبة وتدني مستوى المعيشة، وذلك من خلال أحداث الفيلم.

"زقاق المدق"

قدم المخرج حسن الإمام فيلمه "زقاق المدق"، وقام الفنان الكبير حسين رياض بدور معلم اللغة الإنجليزية المختل عقليا الذي يجعل أهل الزقاق يسخرون منه.

"قصر الشوق"

في هذا الفيلم الذى أخرجه حسن الإمام أيضا، لعب الفنان نور الشريف شخصية كمال الذي يطلب من أبيه بعد حصوله على البكالوريا الموافقة على الالتحاق بكلية المعلمين، ما يستفز الأب الذي يلوم ابنه ويوبخه على هذا الاختيار، فهو لا يريد أن يصبح ابنه مجرد خوجة في مدرسة، وفى هذا تقليل من شأن مهنة التدريس.

"المذنبون"

وفي السبعينيات، تناول المخرج سعيد مرزوق فى فيلمه شخصية ناظر المدرسة الذي يضطر إلى بيع أسئلة امتحانات نهاية العام في مقابل حفنة من الجنيهات إلى أحد المدعوين في حفلة "حمراء" قضاها الناظر في منزل نجمة السينما سناء كامل، ثم ينتهي به الحال إلى العقوبة والسجن مع باقي المذنبين.

"رمضان مبروك أبو العلمين"

من إخراج وائل إحسان، وكان المدرس هو البطل الأوحد، بل ومهنة المدرس هى المحرك الأساسي فى الأحداث، فى حين يظهر الفنان إدوارد في دور المدرس الذي لا يهتم إلا بالدروس الخصوصية وضعيف الشخصية ويعد أضحوكة بين طلابه.

"بون سواريه"

تناول هذا الفيلم شخصية المدرس، وقدمت الفنانة مي كساب شخصية مدرسة لغة عربية وأدت دورها بطريقة ساخرة واصطناع مبالغ فيه، وكانت تنتقد الشعب المصري لاستخدامه كلمات كثيرة باللغة الإنجليزية بدلا من العربية على الرغم من أهميتها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا