«وسام نجمة سيناء».. يمنح حامله 20 ألف جنيه شهريا.. 68 حصلوا عليه أولهم القائد العام بحرب أكتوبر وجندي دمر 23 دبابة إسرائيلية بمفرده وقناص أصاب 6 مدرعات للعدو

منح الرئيس عبد الفتاح السيسي، الرئيس السوداني عمر حسن البشير، وسام "نجمة الشرف" تقديرًا لمشاركته بالوحدات العسكرية السودانية التي خدمت على جبهة القتال في حرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973.

جاء ذلك خلال مشاركة الرئيس والرئيس السوداني في العرض العسكري الذي أقيم بمقر الجيش الثاني الميداني بالتل الكبير بالإسماعيلية بمناسبة الاحتفال بذكرى نصر حرب أكتوبر.

عدد الحاصلين عليه

وسام نجمة سيناء هو أعلى وسام عسكري مصري ويعطى من طبقتين ويمنح لأي ضابط أو ضابط شرف أو مساعد أو ضابط صف أو جندي بالقوات المسلحة أدى أعمالا استثنائية خارقة في القتال المباشر مع العدو بمسرح العمليات تدل على بسالة نادرة وقدرة فذة وتفان في الفداء ترتب عليها إلحاق خسائر فادحة بالعدو بإحباط خططه أو هزيمة قواته أو أسر وحداته أو تدمير مواقعه ومعداته أو الاستيلاء عليها سواء في البر أو البحر أو الجو، وفي حالة الاستشهاد يمنح الوسام لاسم البطل الشهيد.

ويبلغ عدد الذين حصلوا عليه بطبقتيه الأولى والثانية 68 قائدًا وضابطًا وجنديًا.

مزايا حامله

ويمنح حامل الوسام مكافأة شهرية قدرها عشرون ألف جنيه إذا كان من الطبقة الأولى، وعشرة آلاف جنيه إذا كان من الطبقة الثانية، وذلك طوال مدة خدمته ويحتفظ حامل الوسام بهذه المكافأة إذا نقل إلى الوظائف المدنية وعند إحالته إلى المعاش وتؤدى هذه المكافأة له بالكامل علاوة على معاش ورثته.

بجانب تعليم أبنائه وإخوته الذين يعولهم بالمجان في مختلف مراحل التعليم بجميع المدارس والمعاهد والكليات المملوكة للدولة، مع إعفائهم من شروط القبول، فيما يتعلق بالسن ومجموع الدرجات وذلك طِبقًا للقواعد التي يصدر بها قرار من رئيس الجمهورية.

والانتقال مجانا بجميع وسائل المواصلات البرية المملوكة للدولة داخل الجمهورية بالدرجة المقررة لرتبته وفئته الوظيفية، والسفر على جميع المواصلات البحرية والجوية المملوكة للدولة داخل وخارج الجمهورية، مع إعفائه من قيمة نصف كامل الأجر والرسوم والضرائب التي يتحملها المسافر.

والعلاج المجاني في جميع الوحدات الطبية المملوكة للدولة داخل الجمهورية طبقا للدرجة المقررة لرتبته أولوية الحصول على جميع الخدمات الاجتماعية التي تقدمها الدولة والقوات المسلحة المادة الثانية من القانون رقم 9 لسنة 1974.

والحق في الجمع بين المكافأة المقررة له والمكافآت الأخرى المترتبة على حملة لأي أوسمة أو انواط عسكرية أو مدنية (المادة الخامسة من القانون رقم 9 لسنة 1974 في شأن وسام نجمة سيناء).

أبرز الحاصلين عليه

كان أبرز الحاصلين عليه المشير أحمد إسماعيل، القائد العام للقوات المسلحة أثناء حرب أكتوبر 1973، وتم منحه نجمة سيناء من الطبقة الأولى عام 1973 م.

الفريق سعد الدين الشاذلي عام 1973 من الطبقة الأولى وصودرت منه عام 1997 وأعادها المجلس الأعلى للقوات المسلحة لأسرته في 2011.

الرئيس السابق محمد حسنى مبارك (فريق طيار) عام 1983 نجمة سيناء من الطبقة الأولى (منحها له المشير أبو غزالة في سابقة غريبة تحدث لأول مرة في التاريخ العسكري، حيث إن الأوسمة العسكرية تمنح من الرتبة الأعلى إلى الأقل وليس العكس).

اللواء شفيق مترى سدراك لواء حربي مصري من مواليد عام 1921 في محافظة أسيوط في مصر، شارك في حروب 1956 و1967 وحرب أكتوبر 1973، وكان قائدا لكتيبة مشاة في منطقة أبو عجيلة في سيناء، أمضى اللواء شفيق أكثر من 11 عاما متواصلة في جبهة القتال.

الرقيب أول مجند محمد عبد العاطي عطية شرف، وهو أشهر الذين حصلوا على نجمة سيناء من الطبقة الثانية، والذي أطلق عليه صائد الدبابات لأنه دمر خلال أيام الحرب 23 دبابة بمفرده، وقد التحق عام 1981 بكلية الزراعة وعمل مهندسا زراعيا في منيا القمح وله 4 أبناء 3 أولاد وبنت، وسمى ابنه الأول وسام اعتزازا بوسام نجمة سيناء الذي حصل عليه قبل مولده بعامين.

ثاني أشهر جندي حاصل على وسام نجمة سيناء هو جندي مؤهلات عليا إبراهيم السكري، وأطلق عليه قناص الدبابات واستطاع بمفرده أن يدمر في السادسة مساء 6 أكتوبر 6 دبابات إسرائيلية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا