"البيئة": رفع 178 ألف طن تراكمات قمامة خلال شهرين بالإسكندرية

قالت الدكتورة فاطمة محسن رئيس جهاز تنظيم إدارة المخلفات، إن وزارة البيئة تمكنت من رفع 178 ألف طن من القمامة موجودة بالمحطات الوسيطة والشوارع بمحافظة الإسكندرية منذ بدء تدخل الوزارة فى إطار الخطة العاجلة التى تنفذها لوقف النزيف البيئى بالمحافظة، التى بدأت يوم 4 أغسطس الماضى باستخدام معدات الهيئة العربية للتصنيع.
وأضافت فاطمة محسن، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن خطة التفريغ مدتها 5 أشهر مر منها شهرين ولم يتبق سوى 3 أشهر مؤكدة أنه تم الانتهاء من إفراغ محطة محرم بك والتى بلغ كم القمامة بها قرابة الـ40 ألف طن، مشيرة إلى أنه سيتم إنهاء أزمة التراكمات التاريخية للمخلفات من المحافظة خلال الفترة المتبقية.
وأكدت رئيس جهاز تنظيم إدارة المخلفات، أن الوزارة زادت المعدات المستخدمة مؤخرا فى رفع المخلفات من لودر وسياراتها نقل وغير ذلك من المعدات تدريجياً مشيرة إلى أنه بناء على ذلك ذادت معدلات الرفع يوميا حيث وصلت مؤخرا إلى 5500 طن يوميا وتلك معدلات أعلى من المتوقعة،حيث يتم نقل التراكمات إلى المدفن الصحى بمدينة الحمام، كى يتم التخلص منها بطريقة صحية دون الأضرار بصحة المواطنين، موضحة أن الوزارة تستخدم أجهزة التتبع "gps" فى عمليات الرصد والتتبع للسيارات العاملة فى نقل القمامة بمحافظة الإسكندرية للتأكد من سلامة عملية نقل التراكمات من خلال غرفه العمليات المركزية بالوزارة وكذلك فرع الإسكندرية وتطبيقات الهواتف الذكية المصاحبة لفريق عمل جهاز المخلفات لضمان وصولها إلى المحطات الوسيطة والمدفن الصحى بمدينه الحمام، الذى تبلغ طاقته 800 ألف طن .
وأشارت الدكتورة فاطمة محسن، إلى أنه تم الاستفادة بتطبيق "واتس آب" فى التواصل اللحظى لفريق عمل رفع التراكمات وإحكام أعمال السيطرة على عمليات نقل التراكمات من الشوارع إلى المحطات الوسيطة حيث يتم إخطار المحطة بوزن وحمولة التراكمات ورقم السيارة الحاملة لها والمتوجهة للمحطة الوسيطة ويتم الفحص داخل المحطة لحمولة السيارة للتأكد من عدم تفريغها خارج المحطة عن طريق الموازين الموجودة بالمحطات وكذلك يتم الإخطار بوزن حمولة السيارات وأرقامها المتوجهة من المحطات الوسيطة إلى المدفن الصحى بمدينه الحمام، الذى تم تزويده بكاميرات مراقبة وموازين لإحكام السيطرة على أعمال التخلص النهائى من المخلفات .
وحول دخول فصل الشتاء وتأثير الأمطار على سير العمل بالخطة العاجلة، وخاصة إذا كانت كميتها مثل العام الماضى، أكدت الدكتورة فاطمة محسن أنها ستتعلق بدفن المخلفات وخاصة أن المقاولون يعزفون عن العمل خلال تلك الفترة مضيفة أن الوزارة أخذت ذلك فى اعتبارها ونسقت مع محافظة الإسكندرية بشأنه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا