«داعش» يقتل 36 شخصا بحفل زفاف كردي في سوريا .. صور

كشفت الحكومة الكردية عن أبشع حادث نفذه مهاجم انتحاري ينتمي لتنظيم «داعش» استهدف حفل زفاف لإحدى العائلات شمال شرق سوريا.

ووفقا لتقرير نشره موقع «ديلي ميل» البريطاني، أفاد بأن انتحاريا انتهز فرصة انشغال المدعوين في حفل زفاف يتبع مسئولا بالحزب الكردي، بمتابعة طقوس تبادل العروس والعريس الوعود من أجل بدء حياة جديدة، حتى أمطر الإرهابي الداعشي الحضور بوابل من الرصاص ما أسفر عن مقتل 36 شخصا واصابة العشرات، وما أن نفذت منه الطلقات حتى فجر الانتحاري نفسه داخل الحفل الذي أقيم في قرية «تل الطويل» في محافظة «الحسكة».

وعقب الحادث، أعلن تنظيم «داعش» الإرهابي مسئوليته عن الهجوم، قائلا: إن أحد مقاتليه أطلق النار على تجمع بالقرب من مدينة الحسكة من مدفع رشاش، وما ان نفذت ذخيرته حتى ركض الجهادي إلى داخل حفل الزفاف الكردي ليفجر المهاجم نفسه، للقضاء على من بقي حيا من الحضور.

وقال أحد شهود العيان، يدعى «أحمد»: «رأيت الانتحاري عقب دخوله الحفل وشككت في أنه غريبا غير أني لم اتمكن من إيقافه فقد فجر نفسه بعد ثوان قليلة من اقتحامه الحفل، حيث تناثرت أشلاء الناس، ورأيت جثثا ممزقة».

وأضاف مصور الحفل، ويدعى وليد محمد، كان يلتقط صورا للعريس والعروس عندما وقع الانفجار الضخم، قائلا: «رأيت الكثير من الناس يموتون - أطفال صغار، وعجائز، كان الموت يحصد ارواحهم».

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان عن أن 36 شخصا قتلوا بينهم 11 طفل، فيما جرح نحو 90 آخرين من بينهم نساء وأطفال،

وأفاد الموقع البريطاني، حسب تقارير إعلامية محلية، بأن كل من العريس والعروس آمنين، ولكن والد العريس وشقيقه قد قتلا في الهجوم.

وأضاف «ديلي ميل» في قصته المنشورة، أن جروح العريس خفيفة، وانه وزوجته الجديدة يقيمان في منزل أحد أقربائه، ويعانيان من حالة نفسية سيئة وأنهما لا يريدان رؤية أي شخص.

«ما زلت في حالة صدمة» بهذه الكلمات نطق العريس مصطفى الفاطمي زرادشت، ينحدر من عائلة بارزة تشارك بعمق في إدارة الحكم الذاتي للفصائل الكردية في شمال سوريا.

ووفقا لمسؤول في إدارة الحكم الذاتي، فإن «فاطمي» يعمل لحساب الحزب الكردي المحلي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان انه أيضا عضو في القوى الديمقراطية السورية، وهي تقاتل التحالف العربي الكردي في شمال سوريا.

و يقيم في مدينة الحسكة تقريبا التي كثيرا ما تشهد قتالا وهجمات بشكل مكثف، فيما اضاف المرصد أن الهدف من الهجوم على حفل الزفاف هو استهداف مقاتلين أكراد وسط الحضور.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا