كيم كاردشيان ترفض عرض زوجها بشراء خاتم ماسى جديد بدلا من المسروق

النجمة كيم كاردشيان واحدة من النجمات القلائل اللائى يثرن الجدل فى كل شىء يفعلنه أو يحدث لهن فى حياتهن اليومية، حيث أصبحت كاردشيان حديث المواقع الفنية على مستوى العالم، بعد أن تعرضت مؤخرا لحادث سرقة لمجوهرات بقيمة 8.5 مليون دولار فى باريس، وأفادت تقارير صحفية بأن النجمة رفضت عرض زوجها كانى ويست باستبدال الخاتم الماسى المسروق والذى يزن 20 قيراطا وتبلغ قيمته 4.5 مليون دولار بآخر جديد حتى لا يذكرها بالحادث.
وذكر موقع people أن النجمة نادمة على مشاركة أدق تفاصيل حياتها على مواقع السوشيال ميديا لاعتقادها أن تصرفها جعلها فريسة سهلة لمخططى الحادث، كما ذكر مصدر مقرب منها أنها تشعر بأن أحد الأسباب التى جعلها تفقد هذا الخاتم بالتحديد هو تركيزها على نشر صوره وارتدائه فى أغلب الأمسيات التى تذهب إليها، وهو ما لفت نظر السارقين له، حيث كانوا يرددون كلمة "خاتم" باللغة الإنجليزية أكثر من مرة خلال الحادث.
يشار إلى أن عائلة كاردشيان تخشى حاليا من أن تتعرض كيم لمحاولة ابتزاز كبيرة من خلال مواعيدها المدونة على هواتفها المسروقة، الأمر الذى دعا كريس جينر لتغيير مواعيد الأحداث التى من المقرر أن تحضرها العائلة حتى لا تكون مطابقة لما يوجد على هاتف كيم، كما سيقوم أفراد العائلة بتغيير أرقام هواتفهم وإيميلاتهم وكلمات السر الخاصة بحساباتهم وأى شىء متعلق بهذه الهواتف.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا