أحمد بهاء شعبان: الأجيال الجديدة علاقتها تضعف بالقضية الفلسطينية

قال أحمد بهاء شعبان، رئيس حزب الاشتراكى المصرى، إن الأجيال الجديدة من المصريين والشباب العربى بدأت علاقتها تضعف بالقضية الفلسطينية، بعدما كانت بالنسبة للأجيال السابقة القضية المركزية، موضحا أنه لابد من عودة اللجان والمبادرات التى تدعو لمقاطعة إسرائيل ومنتجاتها والدفاع عن الأسرى، كان لها أثر إيجابى للحفاظ على مركزية القضية الفلسطينية، مقترحا عودتها من جديد.
وأشار "شعبان"، إلى أهمية إعادة تشكيل اللجنة الوطنية المصرية لدعم كفاح الشعب الفلسطينى، وإعادة تنشيط لجان لمقاطعة البضائع الإسرائيلية والأمريكية والشخصيات التى تتعاون معهم، لمواجهة ظاهرت التطبيع التى انتشرت فى الوطن العربى، واقترح إعداد احتفال كبير بالقاهرة بذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية فى يناير 1960، وتنظيم معرض فنى يضم صور ولوحات شهداء الشعب الفلسطينى، بالإضافة إلى تنظيم عروض ازياء فلسطينية نظرا لأن التراث الشعبى لهم يسرق من جانب العدو الصهيونى، وكذلك بعقد لقاءات ببن شباب فلسطين والشباب المصرى.
كما اقترح عقد لقاءات بين المفكرين والمثقفين المصريين والفلسطينيين بالقاهرة، للقضاء على محاولة تشويه العلاقات بين البلدين ولتعريف الشباب بمركزية القضية الفلسطينية.
جاء ذلك خلال ندوة التضامن التى نظمتها لجنة نساء مصر وفلسطين من أجل التحرير بحزب التجمع بمقره الرئيسى بمنطقة وسط البلد، مساء اليوم الأربعاء، للتضامن مع الأسرى فى سجون الاحتلال بمشاركة جمال الشوبكى سفير دولة فلسطين بمصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا