لأول مرة.. سيدات الأعمال بدلاً من العارضات على صفحات "فوج "

أعدت النسخة البريطانية من مجلة "فوج" الشهيرة عددًا خاصًا لشهر نوفمبر، يسلط الضوء للمرة الأول على سيدات الأعمال والنساء الأكاديميات بدلاً من عارضات الأزياء، حتى فى صفحاته المعنية بالموضة، وذلك بهدف التركيز على "الجمال الحقيقي" للمرأة وطريقة اختيار النساء الناجحات لأزيائهن.
وسلط العدد الضوء على العديد من القصص لنساء ناجحات، من بينهم "ميلانى ريد" الصحفية المصابة بالشلل الرباعى، و"سارة وود" المؤسسة المشاركة لشركة Unruly Media، والمؤرخة المعمارية "شومى بوس".
أما نجمة الغلاف فهى النجمة البريطانية "إيميلى بلانت" وأشار عنوان الغلاف إلى نجاحها فى فيلم "فتاة القطار".
وحسب صحيفة نيويورك تايمز فإن ضم "المرأة الحقيقية" إلى مجلة شهيرة للموضة هو أمر إيجابى إلى حد كبير، ويعد خطوة فى تحقيق التنوع الحقيقى فى صناعة الأزياء.
وتحدثت المحررة "الكسندرا شولمان" عن هذه الخطوة للمجلة وقالت إن النساء يواجهن دائمًا صراعًا بين رغبتهن فى الاهتمام بالأزياء وبين الثقافة المهنية التقليدية لذلك يواجهن صعوبة فى اختيار أزيائهن بالطريقة التى يريدونها حقًا.
وأضافت "إذا تحدثنا عن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى كمثال، فإن لدينا رئيس وزراء لا تخشى أن ترتدى أحذية أنيقة بألوان زاهية وملابس تلفت الانتباه".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا