نائب: يجب تفعيل دور الجامعة العربية لإنقاذ الشعب السوري

أدان النائب جمال محفوظ، عضو لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب، الجرائم والأعمال الوحشية الممنهجة التي تتم في حق المدنيين العزل سواء من التنظيمات الإرهابية، مثل داعش وجبهة النصرة المرتبطة بالقاعدة أو النظام السوري في حلب مشيراُ إلي أن هذه الجرائم تمثل تحديا صارخا لكل المعاهدات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان.

وأكد النائب علي ضرورة تفعيل دور الجامعة العربية لاتخاذ الإجراءات والتدابير علي أرض الواقع لإنقاذ الشعب السوري حتى لا تكون مواقف الإدانة والاستهجان مجرد أمنيات عربية مشيراُ إلي أن الحل الوحيد للخروج من هذه الأزمة يتمثل في استئناف الحوار والتوصل لوقف النار وتثبيت الهدنة وليس الحل العسكري.

وأشار النائب أن الأزمة السورية هي أزمة عربية لذلك يجب أن تتكاتف الدول العربية كلها للمبادأة بوضع حلول لإنهاء هذه الأزمة وتقديم المساعدات الإنسانية وليس الانتظار في مقعد المتفرج حتى تأتي الحلول من القوي الغربية.

وأضاف النائب انه ليس من المقبول أن يتم ترحيل الأزمة السورية للأطراف الدولية التي ثبت تورطها في الهجوم الوحشي على حلب مشيراُ إلي استمرار روسيا في دعم قوات النظام في سوريا، رغم تحذيرات الأمم المتحدة من تدهور الوضع الإنساني في حلب بشمال البلاد وعلي الجانب الآخر تقوم الولايات المتحدة الأمريكية بتمويل المعارضة مما ينذر بوجود خلاف دولي لا يؤدي إلا لتأزم الوضع وزيادة الغارات الجوية لتحقيق مصالح الطرفين دون النظر إلي مصلحة المدنيين العزل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا