ردا على فضيحة عجينة.. أسوشيتدبرس: نساء مصر يكافحن ضد "كشوف العذرية"

سلطت وكالة "أسوشيتدبرس" الأمريكية الضوء على فضيحة النائب إلهامى عجينة الذى دعا إلى إجراء اختبار عذرية للفتيات عند التحاقهن بالجامعة، وقالت إن نساء مصر يكافحن ضد اختبارات العذرية.
أشارت إلى تقدم المجلس القومى للمرأة ببلاغ ضد النائب تطالب فيه باستبعاده من البرلمان والتحقيق فى تصرفاته.
وكان عجينة قد قال الأسبوع الماضى إنه يجب إجراء اختبارات عذرية لمكافحة انتشار الزوج العرفى بين الطلاب، فى الحلقة الأخيرة من تصريحاته المثيرة ضد النساء.
وأشارت الوكالة إلى أن تصريحات عجيبة عن النساء سبق أن أثارت الجدل، لاسيما مزاعمه بأن زميلاته من النائبات لا يرتدين زيا محتشما بما يكفى، كما قال إن ختان الإناث ضرورى للسيطرة على الرغبة الجنسية للنساء ومواجهة عجز الرجال المنتشر فى مصر، وزعم أن 64% من الرجال يعانون من العجز الجنسى والدليل ارتفاع مبيعات الفياجرا.
من ناحية أخرى، حاول النائب إلهامى عجينة مواجهة رد الفعل الغاضب إزاء تصريحاته، وقال إنه لم يكن يقصد أى إهانة بتصريحاته هذه، أو تقديم مشروع قانون، ولكنه كان مجرد اقتراح.
وأشارت مايا مرسى، رئيس المجلس القوى للمرأة إلى ضرورة أن يتم الرد على النائب باستبعاده من البرلمان والتحقيق فيما قاله، مشيرة إلى أنه ألحق الأذى بسمعة النساء والرجال بالبلاد نفسها.
وكانت صحيفة واشنطن بوست قد أبرزت موجة الغضبة العارمة التى اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعى فى مصر على تصريحات نائب كشف العذرية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا