خطأ فادح لنائب ترامب في مناظرة "نائب الرئيس" فما هو؟

في بداية مناظرة الجمهوري مايك بينس والديمقراطي تيم كاين المرشحين لمنصب نائب الرئيس في الانتخابات الأمريكية، أخطأ الأول خطأ جسيما يشير إلى عدم الإعداد الجيد.
المعروف أن جامعة لونجوود بولاية فرجينيا تستضيف المناظرة التي بدأت الثالثة صباح الأربعاء لكن بينس، حاكم ولاية إنديانا والمرشح لمنصب نائب ترامب استهل مناظرته قائلا: “نشكر جامعة نوروود”.

جون هارود المحلل الاقتصادي بشبكة “سي إن بي سي” الأمريكية علق عبر حسابه على تويتر قائلا: “في تعليقه الافتتاحي، لا يستطيع مايك بينس تحديد هوية الجامعة التي تستضيف المناظرة”.
شبكة “سي إن إن” الأمريكية رأت أن بينس يدخل المناظرة محملا بضغوط إخفاق ترامب في مناظرته الأولى ضد المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون.
وكشف استطلاع رأي أجرته شبكة سي إن إن بالاشتراك مع مؤسسة “أو آر سي” اكتساحا لمرشحة الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون ضد غريمها الجمهوري دونالد ترامب في المناظرة الأولى التي أجريت بينهما بجامعة هوفسترا.
وعلاوة على ذلك، رفضت محكمة أمريكية قرارا من بينس بحظر دخول لاجئي سوريا إلى الأراضي الأمريكية، واعتبرت ذلك تمييزا عنصريا.
يذكر أن مناظرة مايك بينس وتيم كاين هي الوحيدة التي تقام بين المرشحين لمنصب نائب الرئيس، بينما يترقب الجميع إقامة مناظرتين جديدتين بين هيلاري كلينتون وترامب في أكتوبر استعدادا لانتخابات نوفمبر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا