"متنزه" يهدف للتسامح في الدنمارك يفوز بجائزة أغا خان للعمارة

توج متنزه في الدنمارك يهدف للترويج للتسامح بين المهاجرين والسكان المحليين بالإضافة إلى مسجد في منطقة معرضة للفيضانات في بنجلادش بجائزة آغا خان للعمارة.
وتمنح الجائزة، التي تبلغ قيمتها مليون دولار كل 3 سنوات، لتكريم المشاريع المعمارية التي تتطرق لاحتياجات المجتمعات التي يتواجد المسلمون فيها بشكل كبير.
ومن بين الفائزين الستة هذا العام أيضا مكتبة للأطفال في العاصمة الصينية بكين وجسر للمشاة في طهران.
وصمم متنزه سوبركيلن، وهو سلسلة من الساحات العامة في منطقة فقيرة يعيش فيها المهاجرون في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، ليكون مكانا يتجمع فيه مواطنو 60 دولة يعيشون في تلك المنطقة بينهم الكثير من اللاجئين.
ومن المعالم الرئيسية في المتنزه منحوتات إسلامية وسلالم للتزلج ويمكن للنساء المسلمات أن يأتين بصحبة أطفالهن للعب.
وتم اختيار الفائزين الستة من بين 248 مشروعا في 69 دولة رشحت للجائزة .
ووفقا لسكاي نيوز عربية، أعلن الفائزون في مراسم بقلعة الجاهلي، التي ترجع للقرن التاسع عشر وتم تجديدها في دولة الإمارات العربية المتحدة.
وجائزة آغا خان للعمارة أسسها أغا خان عام 1977 بهدف تحديد وتشجيع الأفكار الرائدة في مجالات العمارة والبناء التي تعالج بنجاح احتياجات وتطلعات المجتمعات التي يكون للمسلمين وجود مُعتبر فيها.
وتعتبر جائزة آغا خان للعمارة أكبر جائزة معمارية في العالم، وتعرض كل ثلاث سنوات للمشاريع المحددة من قبل لجنة التحكيم الرئيسية، ومنذ عام 1977 تم تجميع الوثائق على أكثر من 7500 مشروع بناء تقع في جميع أنحاء العالم، منها أكثر من 100 مشروع حصلوا على جوائز .
ويُعتبر خان الزعيم الروحي للإسماعيليين في العالم، ويقولون أنه يعود نسبه إلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم عبر صهره الإمام علي بن أبي طالب زوج السيدة فاطمة .
وهو الإمام التاسع والأربعون للشيعة الإماميين الإسماعيليين بالوراثة. تخرّج من جامعة هارفارد عام 1959 وحصل على شهادة البكالوريوس في التاريخ ويتقن اللغة العربية والإنكليزية والفرنسية.

تولى مقاليد الإمامة عام 1957م خلفا لجده السير سلطان محمد شاه أغا خان قبل تخرجه من جامعة هارفارد في عام 1959.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا