عقد الدورة البرلمانية الثانية لمجلس النواب تتصدر اهتمامت صحف القاهرة

تصدر نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس وقضايا الشأن المحلي عناوين واهتمامات الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم الأربعاء.
فتحت عنوان “مصر تحتفل بالذكرى الـ 43 لنصر أكتوبر” ذكرت صحيفة “الأخبار” أن الرئيس عبد الفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة قام أمس بوضع أكاليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء القوات المسلحة بمدينة نصر وقراءة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء مصر الأبرار الذين ضحوا بحياتهم فداء الوطن وذلك مع بدء احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى 43 لانتصارات أكتوبر المجيدة.

وأوضحت الصحيفة أن الرئيس عبد الفتاح السيسي توجه إلى مسجد جمال عبد الناصر بكوبري القبة حيث قام بوضع إكليل من الزهور على قبر الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وقرأ الفاتحة ترحما على روحه وصافح الرئيس عائلة الرئيس الراحل.

وعن لقاء الرئيس السيسي أمس بوفد من الكنيسة الانجليكية الإنجليزية ضم عدداً من الأساقفة والمطارنة من مختلف أنحاء العالم، ذكرت “الأخبار” أن الرئيس أكد حرص مصر على إعلاء مفهوم المواطنة وترسيخ ثقافة التعددية وقبول الآخر، مؤكدا على عدم وجود تمييز في مصر علي أساس الدين، فجميع المواطنين يتمتعون بنفس الحقوق وعليهم جميع الواجبات إزاء الوطن.

ونقلت الصحيفة عن الرئيس السيسي قوله إن مصر الجديدة تحرص على تقديم خطاب للإنسانية يعبر عن قيمة المشاركة والعدالة والتعاون والتسامح، وهي القيم التي حث عليها الدين الإسلامي وأوصي بالتعامل بها.

كما نقلت عن السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية تصريحه بأن الرئيس رحب بوفد الكنسية الانجليكية، كما تناول الرئيس الجهود التي تقوم بها الدولة في إطار تصويب الخطاب الديني وتنقيته من الأفكار المغلوطة التي تحث على العنف والتطرف والكراهية.

كما أشاد عدد من مطارنة الكنائس الانجليكية بجهود مصر في التصدي للفكر المتطرف والدعوة إلى التسامح وقبول واحترام الآخر، مؤكدين على أن هذه الجهود تساهم بفاعلية في التقريب بين الشعوب والثقافات ومواجهة العنف والتطرف الذي انتشر في عدة مناطق حول العالم خلال الآونة الأخيرة.

وتحت عنوان “الرئيس يستعرض مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة الأوضاع الأمنية في البلاد” ذكرت صحيفة “الأخبار” أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه باستمرار العمل بأقصى درجات الحذر واليقظة والاستعداد القتالي بالنظر إلى دقة الأوضاع الإقليمية.

وأشاد الرئيس بجهود رجال القوات المسلحة في التصدي للعمليات الإرهابية في جميع أنحاء مصر بالتعاون مع أشقائهم من جهاز الشرطة، وما يبذلونه من تضحيات فداءً للوطن وتحقيقاً لأمن الشعب المصري، فضلاً عما يتم بذله من جهود كبيرة من أجل حماية حدود مصر من مختلف التهديدات الإقليمية القائمة.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع المجلس الأعلى للقوات المسلحة صباح امس برئاسة الرئيس السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبحضور الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والفريق محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وجميع أعضاء المجلس.

واستهل الرئيس الاجتماع بتوجيه التهنئة للقوات المسلحة بمناسبة ذكري انتصارات حرب أكتوبر المجيدة التي أعادت لمصر كرامتها وأرضها، وتم خلال الاجتماع اِستعراض آخر المستجدات على صعيد تطور الأوضاع الأمنية الداخلية على مختلف الاتجاهات والمحاور الاستراتيجية، حيث اطلع الرئيس على تقرير حول الإجراءات التي تقوم بها القوات المسلحة من أجل تطهير سيناء من العناصر الإرهابية وترسيخ الأمن والاستقرار فيها.

كما اطلع على التدابير التي تقوم بها القوات المسلحة على صعيد تأمين الحدود وإحكام السيطرة عليها من أجل منع تسلل الأفراد أو البضائع عبرها.

واستعرض المجلس عدداً من الملفات الإقليمية، وكذا تطورات العمليات العسكرية ومجمل الأوضاع في ليبيا واليمن وسوريا، وفي هذا الصدد، أكد الرئيس أن مصر ستواصل العمل على تحقيق وحدة الصف العربي والوقوف إلى جانب أشقائها من الدول العربية.

كما ذكرت صحيفة “الأخبار” أن الرئيس عبد الفتاح السيسى ونظيره السوداني عمر البشير يترأسان اليوم للمرة الأولى اجتماعات اللجنة العليا المصرية السودانية المشتركة التي تعقد للمرأة الأولي على مستوى رئيسي الجمهورية بعد أن كانت تعقد على مستوى رئيسي الوزراء فى البلدين خلال السنوات الماضية.

ونقلت الصحيفة عن السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية قوله إنه من المقرر أن يشهد الرئيسان السيسي والبشير بمقر قصر الاتحادية بمصر الجديدة مراسم التوقيع على الاتفاقيات الثنائية بين البلدين.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللجنة سوف تبحث أوجه التعاون بين البلدين وسبل تنميتها إلى جانب تبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وملف سد النهضة الأثيوبي وما توصلت إليه القاهرة مع أديس أبابا.

وفي صدر صفحتها الأولى وتحت عنوان “البرلمان يفتتح دورته الثانية ويحيل عجينة للقيم” ذكرت صحيفة “الأهرام” أن مجلس النواب افتتح أمس دورته البرلمانية الثانية لدور أنعقاد المجلس الأول.

وأكد الدكتور علي عبد العال أن المجلس سيكون حائط صد منيعا ضد كل من تسول له نفسه العبث بمقدرات الوطن وأمنه واستقراره وهذا يفرض علينا أن نكون على مستوى الحدث ويدا واحدة لمواجهة هذه المخاطر وتكون نهضة هذا الوطن وتنميته أحد الثوابت التي تحكم عملنا.

وأوضحت الصحيفة أن مجلس النواب وافق، فى الجلسة الافتتاحية أمس بشكل نهائي وبأغلبية 401 نائب، على قانون الخدمة المدنية المقدم من الحكومة.

وأعلن الدكتور عبد العال إحالة النائب إلهامى عجينة إلى لجنة القيم للتحقيق معه بشأن ما بدر منه من تصريحات.

وذكرت الصحيفة أن النائب صلاح حسب الله كان قد طالب خلال جلسة أمس بإحالة عجيبنة إلى لجنة القيم للتحقيق معه بشأن تصريحات تسئ لفتيات مصر.

وفي متابعتها للشأن المحلي أيضا ذكرت صحيفة “الأهرام” أن قطاع الأمن الوطني تمكن من قتل اثنين من العناصر الإرهابية المسلحة والخطرة داخل أحد الأوكار الإرهابية فى شقة بالبساتين، بينهما الإرهابي محمد كمال عضو مكتب الإرشاد العام للإخوان والمسئول عن الكيانات المسلحة، ومؤسس التنظيم المسلح فى جماعة الإخوان الإرهابية ولجانه النوعية والمتهم باغتيال النائب العام الشهيد هشام بركات، واغتيال العقيد وائل طاحون بأمن القاهرة، ومحاولة اغتيال الدكتور على جمعة المفتى السابق، إلى جانب إدارة وتخطيط وتدبير العمليات الإرهابية واستهداف قوات الأمن.

وفي الشأن الدولي ذكرت صحيفة “الأهرام” أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى أعلنت أمس أن بريطانيا ستتخذ إجراءات لإعفاء جنودها من قانون حقوق الإنسان الأوروبي لتفادى تعرضهم لملاحقات تعسفية تتعلق بعملياتهم الخارجية التي يشاركون فيها والتي أدت 1500 تحقيق جائي.

أما صحيفة “الجمهورية” فذكرت أن المستشار علي رزق رئيس هيئة النيابة الإدارية أحال عدداً من المختصين بقطاع الأخبار بالتليفزيون وبإدارة النشرات وإدارة المراسلين وبالإدارة العامة للتبادل الإخباري ومندوب أخبار بإدارة المراسلين لشئون الرئاسة للمحاكمة التأديبية وطالب بتحديد جلسة عاجلة بتهمة إذاعة حوار قديم للرئيس عبدالفتاح السيسي بدلا من الحوار الذي أجراه أثناء انعقاد الدور الحالي للجمعية العمومية بالأمم المتحدة بنيويورك.

وكانت تحقيقات المستشار سعد خليل الوكيل العام الأول بالمكتب الفني لرئيس الهيئة بإشراف المستشار عصام المنشاوي وكيل المكتب الفني لرئيس الهيئة انتهت بإحالة المسئولين للمحاكمة لما في الأمور المتعلقة برئاسة الدولة من خطورة تستوجب الحساب في أفعال من يتولاها فأخطائهم لا يسترها ساتر ويرصدها الداني والقاصي بعد أن كشفت التحقيقات عن تقاعس المختصين بالإدارة العامة للتبادل الإخباري بقطاع الأخبار عن اتخاذ الإجراءات الجدية للبحث عن لينك القناة التي ستقوم بالبث المباشر لحوار رئيس الجمهورية مع شبكة ####PBS#### الأمريكية وتقاعسهم عن تشغيل لينك قناة 13 لايف استريم الذي كان يعتقد إذاعتها للحوار مباشر - مما ترتب عليه عدم إمكانية إذاعة الحوار على الهواء مباشرة وتقاعسهم عن معاودة الاتصال برئيس البعثة في أمريكا للتحقق من موعد إذاعة الحوار.

وتحت عنوان “19 بلاغاً بمفقودين في كارثة مركب الموت برشيد” ذكرت صحيفة “الأخبار” أن محافظات البحيرة والإسكندرية وكفر الشيخ شيعت جثامين ضحايا مركب الهجرة غير الشرعية قبالة مدينة رشيد والبالغ عددها 74 جثة مجهولة لمصريين وسودانيين وصوماليين واريتريين وتشاديين لمثواهم الأخير بمقابر الصدقة.

وأوضحت الصحيفة أن 13 بكفر الدوار و12 مجهولة بمقابر ابوالسيد ومسيحي بمقابر الخضره بعوائد ضيف وتم التعرف عليه من خلال وشم على كتفه وجثتين مجهولين وتم التعرف على جثة لسوداني يدعي محمد الحافظ ادم جابر 28 سنة مهندس جيولوجي وتم دفنهم بمقابر ابوعيسي بمركز وادي النطرون و5 بادكو و3 بشبراخيت و3 كوم حمادة و2 ابوالمطامير وجثة بمركز بدر و2 بالرحمانية و12 بدمنهور و10 إيتاي البارود بينهم صومالي تم التعرف عليه ودفنه بمقابر الصدقة بناء علي رغبة أهليته و17 بمطوبس كفر الشيخ و4 المنارة بالإسكندرية بعد أن تغيرت معالمها تماما وتحللها لوجودها في مياه البحر أسبوعا كاملا وتعفن بعضها .

وأشارت الصحيفة إلى أن 19 شخصا من أهالي الضحايا والمفقودين من محافظات الغربية والشرقية والفيوم والبحيرة والقليوبية وكفر الشيخ تقدموا ببلاغات رسمية بمركز شرطة رشيد بفقدان أبنائهم في حادث المركب الهجرة غير الشرعية برشيد وعدم العثور عليهم لا في الأحياء أو الجثث بالمشارح ومستشفيات الجمهورية رغم خروجهم مع ضحايا وناجين من الحادث ضمن رحلة الموت.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا