«القابضة للكيماويات»: اعتماد نتائج ميزانيات 3 شركات تابعة للمجموعة.. وإجراءات لزيادة الطاقات الإنتاجية

اعتمدت الجمعية العمومية لشركة الصناعات الكيماوية المصرية "كيما" في اجتماعها برئاسة الدكتور رضا العدل رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية القوائم المالية للشركة عن نتائج أعمالها للعام المالي 2015 /2016، بصافي ربح 100.5 مليون جنيه، مقابل 87 مليون جنيه للعام السابق، بمعدل نمو 15.5%.

وقال المهندس عيد الحوت رئيس مجلس إدارة شركة "كيما" إن إيرادات النشاط الجاري هذا العام بلغت 288.3 مليون جنيه، منها 145 مليون جنيه صادرات، موضحا ان الشركة حافظت على أسواقها التصديرية ونجحت فى فتح أسواق جديدة.

وأضاف الحوت، أن الشركة تمكنت بدعم من الشركة القابضة والمساهمين من الوفاء بالتزاماتها لإنجاز مشروعات التطوير المستهدفة لطاقاتها الإنتاجية، بما يدعم قدرتها التنافسية في سوق صناعة الأسمدة التي تلعب دورا رائدا فيها على مدى أكثر من نصف قرن.

وأوضح أن الشركة بدأت الخطوات التنفيذية لإنجاز المشروع الطموح الذي تنفذه بالتعاون مع شركة تكنيمونت الايطالية بتكلفة تقارب نحو ٨٠٠ مليون دولار لإعادة تأهيل مصانع كيما للعمل بالغاز الطبيعي بدلا من الكهرباء، بما يعزز قدرات الشركة في إنتاج الأسمدة لتلبية الاحتياجات المتزايدة للنمو الزراعي في صعيد مصر، منوها بقيام الدولة بمد خط الغاز الطبيعي إلى موقع الشركة في أسوان بتكلفة تتجاوز ملياري جنيه.

وأشار إلى أن المشروع يتضمن إقامة وحدة لإنتاج الأمونيا بطاقة ١٢٠٠ طن يوميا (٣٩٦ ألف طن سنويا) يخصص منها ٩٠٠ طن يوميا في إنتاج سماد اليوريا بطاقة ١٥٨٠ طن يوميا (٥٣٠ ألف طن سنويا) على أن يخصص الفائض من انتاج الأمونيا لمصنع كيما القائم لإنتاج ١٢٠ ألف طن سنويا من نترات الأمونيا منخفضة وعالية الكثافة، و١٠٠ ألف طن سنويا من سماد نترات النشادر.

واعتمدت الجمعية حساب توزيع الأرباح المقترح من مجلس إدارة الشركة عن العام المالي المنتهي في 30 /6 /2016، بتحديد حصة المساهمين 76.7 مليون جنيه ( 55.7% منها حصة الشركة القابضة، 44.3% حصة باقي المساهمين)، فيما بلغت حصة العاملين 18.2 مليون جنيه، بما لا يجاوز الأجور السنوية الأساسية في 30 /6 /2016، وقررت الجمعية حجب حصة المساهمين لاستخدامها في زيادة رأس المال بأسهم مجانية.

وفوضت الجمعية رئيس الشركة القابضة في تحديد وتوزيع مكافأة مجلس الإدارة، وأقرت صرف العلاوة الدورية للعاملين بنسبة 100 في المائة مع مراعاة التزام القواعد المنظمة.

ويبلغ إجمالي قيمة رأس المال المصدر والمدفوع للشركة 2.035 مليار جنيه، موزعة على نحو 407 ملايين سهم، منها نحو 227 مليون سهم للشركة القابضة بنسبة 55.7%، فيما تتوزع النسبة المتبقية بين هيئات عامة وبنوك وشركات تأمين بحصة 36.3%، وأفراد بحصة 8%.

كما قررت الجمعية العامة غير العادية للشركة الشرقية للدخان "إيسترن كومباني" في اجتماعها برئاسة الدكتور رضا العدل رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية زيادة رأس المال المصرح من 1.5 مليار جنيه إلى 3 مليارات جنيه، وزيادة رأس المال المصدر والمدفوع من 750 مليون جنيه إلى 1.5 مليار جنيه، تمويلا من الاحتياطي القانوني.

وأقرت الجمعية تعديل النظام الأساسي للشركة بما يتضمن إدراج الزيادة الجديدة في رأس المال، التي ترتب عليها زيادة عدد الأسهم من 50 مليون سهم إلى 100 مليون سهم، قيمة كل سهم 15 جنيها، تمتلك الشركة القابضة للصناعات الكيماوية 55% منها، و45% للمساهمين الآخرين.

كما أقرت الجمعية العامة العادية للشركة توزيع أسهم مجانية ممولة من الاحتياطي القانوني بواقع سهم مجاني لكل سهم أصلي تنفيذا لزيادة رأس المال المصدر والمدفوع.

واعتمدت الجمعية العامة لشركة القومية للأسمنت في اجتماعها برئاسة الدكتور رضا العدل رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية القوائم المالية للشركة عن نتائج أعمالها للعام المالي 2015/ 2016، بصافي خسارة 119.9 مليون جنيه، مقابل 282.5 مليون جنيه خسارة العام السابق.

وأوضح تقرير مجلس الإدارة المقدم إلى الجمعية أن الشركة تمكنت هذا العام من تقليص الخسائر إلى أقل من النصف، ما يعزز فرص تحسن مركزها السوقي خلال العام المالي 2016/ 2017 بعد الانتهاء من مشروع التحسين البيئي وتطوير خطي الإنتاج الثالث والرابع بأحدث تكنولوجيا عالمية في صناعة الأسمنت.

وقال الكيميائي سعيد عبد المعطي رئيس مجلس إدارة الشركة إن إيرادات النشاط الجاري هذا العام بلغت 858.8 مليون جنيه مقابل 756.5 مليون جنيه في العام السابق، رغم الظروف الصعبة للتشغيل في ظل تقادم المعدات والتكنولوجيا المستخدمة ومشكلات نقص الطاقة وتكلفة العمالة العالية والمنافسة الشديدة في السوق من شركات تمتلك أحدث تكنولوجيا عالمية.

وأوضح أن الشركة استثمرت مؤخرا نحو مليار جنيه في مشروع التحسين البيئي وتغيير الفلاتر المستخدمة في الإنتاج، كما نجحت في جدولة المديونية المستحقة لشركتي توزيع الكهرباء وبتروتريد، وتمكنت من سداد كامل حصتها في شركة النهضة للصناعات البالغ قيمتها 216 مليون جنيه تمثل 30% من إجمالي رأس المال.

وأكدت الجمعية العامة على ضرورة الاستغلال الأمثل للطاقات الإنتاجية غير المستغلة وسرعة التصرف في المخزون الراكد بما يعود بالنفع على الشركة وإحكام الرقابة الداخلية على كافة أنشطة الشركة لتحسين اقتصاديات التشغيل، مع التزام الاشتراطات البيئية المقررة، وأقرت الجمعية صرف العلاوة الدورية للعاملين بنسبة 100 في المائة مع مراعاة التزام القواعد المنظمة.

من ناحية أخرى، وافقت الجمعية العامة غير العادية للشركة على استمرار الشركة في اداء نشاطها رغم تجاوز مجمع خسائرها نصف رأس المال المصدر، وذلك في ضوء ما أوضحه تقرير مجلس الإدارة من تطور نتائج الأعمال بما يعزز فرص تحسن مؤشرات الأداء في الفترة المقبلة.

وتمتلك الشركة القابضة للصناعات الكيماوية 95% من أسهم القومية للأسمنت، فيما تتوزع النسبة المتبقية بين شركات قطاع عام وبنوك وهيئات عامة وصناديق استثمار وأفراد ومستثمرين مصريين وأجانب.

ويبلغ إجمالي قيمة رأس المال المصدر والمدفوع للشركة 206.4 مليون جنيه، والشركة مقيدة في البورصة منذ عام 1995.

وأشارت مذكرة مرفوعة من مجلس الإدارة إلى الجمعية العامة إلى ان رأس المال المصدر والمدفوع للشركة لم يطرأ عليه تغيير منذ عام 1999، ما يجعله غير متوائم مع القيمة التقدير.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا