بالصور.. سفاجا تتزين لاستقبال الرئيس فى افتتاح الميناء البحرى

يجرى مجلس مدينة سفاجا، برئاسة اللواء هشام أمنة، رئيس المدينة، استعدادات مكثفة تجرى على قدم وساق استعدادا لزيارة رئيس الجمهورية لافتتاح ميناء سفاجا البحرى.
يقوم مجلس مدينة سفاجا برصف الشوارع المختلفة وتشجيرها وخاصة القريبة من ميناء سفاجا البحرى وقاعدة سفاجا البحرية، حيث تم استكمال أعمال إنشاء البلدورات والأرصفة الخرسانية وتركيب الإنتر لوك بداية من أمام القاعدة البحرية حتى ميدان القواقع.

تنجيل جوانب شوارع سفاجا استعدادا لزيارة الرئيس
وكذلك تم إنشاء أحواض شجر مزهر على جانبى الطريق الرئيسى بداية من ميدان الأباريق حتى ميدان ميناء سفاجا البحرى الذى من المقرر افتتاحه خلال أيام من قبل الرئيس، وكذلك استكمال أعمال الحدائق العامة على جانبى الطريق الرئيسى بداية من ميدان الأباريق حتى ميدان الألومنيوم بالكيلو 5.
كما تم تشجير الشوارع أمام القاعدة البحرية، وكذلك أمام بوابة دخول الشاحنات بميناء سفاجا وكذلك أمام الوحدة الصحراوية، كما تم استكمال أعمال رصف الطريق أمام موقف الأقاليم بمدينة سفاجا.

شوارع سفاجا تتجمل لاستقبال الرئيس
وتم الانتهاء من أعمال دهان أعمدة الإنارة العامة، وكذلك صيانة كشافات اعمدة الإنارة العامة بالطريق الدائرى بداية من مدخل ميناء أبوطرطور البحرى حتى موقف النقل الثقيل.

استكمال أعمال الحدائق العامة على جانبى الطريق الرئيسى بداية من ميدان القواقع حتى الكوبرى العلوى لمدينة سفاجا.

عملية سفلته لبعض الشوارع
ومن جانبه قال العميد وليد الشاذلى، مدير ميناء سفاجا البحرى أن الميناء على أتم استعداد لاستقبال رئيس الجمهورية لافتتاحها، موضحا أن تم الانتهاء من التطوير بتكلفة 510 ملايين جنيه، موضحا أن هناك، زيارات متتالية لعملية التطوير من قبل الدكتور جلال السعيد وزير النقل وكذلك اللواء مهندس هشام ابو سنة رئيس هيئة موانئ البحر الأحمر.
وأضاف مدير ميناء سفاجا البحرى، لـ"اليوم السابع" أن ميناء سفاجا البحرى قبل عملية التطوير كانت مساحته 440 ألف متر مربع، أصبحت عقب عملية التطوير 812 ألف متر مربع، وتبلغ تكلفة التطوير 510 مليون جنيه، ويعد أكبر ميناء بحرى على ساحل البحر الأحمر.

رئيس المدينة خلال تجميل المدينة
تمتلك ميناء سفاجا البحرى رصيف بحرى، بطول قرابة 1000 متر تقريبا، ينقسم إلى 4 أقسام أولاً رصيف الغلال، التى تصل من خلاله سفن المحملة بالغلال وأهمها القمح، ثم رصيف سفن الركاب، ثم رصيف الإلومنيوم والتى تصل أليه السفن المحملة بالمونيوم التى تغذى مصنع ألومنيوم نجع حمادى وسفن الفحم، ثم رصيف أبو طرطور الذى تصدر من خلاله الفوسفات والكوارتز، ثم رصيف رأس حجرية والذى يستقبل سفن المواشى، والذى يستقبل شحنات العجول.
وشملت عملية التطوير فى ميناء سفاجا البحرى، أولاً أنشاء كوبرى للمسافرين يربط بين الرصيف البحرى وصالات السفر والوصول، بمسافة 500 متر مربع، مزود بسلالم متحركة وطوارئ ةمشيات كهربائية ومكيف، يستقله الراكب من محطة الركاب الواقعة بين صالات السفر والوصول فى كلتا الحالتين، وصولاً إلى الرصيف البحرى ثم إلى المركب، يعد مثابة طريق كامل مكف ويمتلك كل الإمكانيات لذوى الاحتياجات الخاصة، وكبار السن.

تخضير وتشجير الشوارع استعدادا لزيارة الرئيس
وأكد العميد وليد الشاذلى مدير ميناء سفاجا البحرى، أن تم تطوير محطة الركاب "صالة السفر والوصول" إلى أن اصبحت صرح عملاق مشرف لمصر، حيث أن محطة الركاب تم تطويرها من حيث المساحة من 4 آلاف متر مربع إلى 12 ألف متر مربع، بطاقة استيعابية لمليون و300 راكب سنوياً، كذلك شملت مبانى إدارية مختلفة بداخلها من حيث الجوازات والجمارك وخلافة وجميع الخدمات التى ممكن أن يحتاجها الراكب طول فترة تواجده بداخلها.

وأضاف مدير ميناء سفاجا البحرى أن صالتى السفر والوصول تعمل بكامل طاقتها منذ قرابة العام، وأنها نالت ذهول وإعجاب جميع الركاب الذى يصلون أو يغادرون من خلال الميناء، مؤكدا أن ما حدث من تطوير لحطة الركاب داخل ميناء سفاجا البحرى سوف يؤكد للراكب المصرى أو الزائر الأجنبى أن مصر أصبحت أفضل بعد ثورتين عظيمتين .

تجميل شوارع المطلة لميناء سفاجا

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا