ندوة بمجمع إعلام بورسعيد تتناول تاريخ الجيش المصرى وبطولاته فى حرب 6 أكتوبر

عقد مركز النيل بمجمع إعلام بورسعيد إحتفالية بمناسبة الإحتفال بمرور ثلاثة و أربعون عاما على ذكرى نصر أكتوبر المجيد تحت عنوان " الجيش المصرى .. تاريخ و بطولات " بحضور عدد كبير من طلبة المدارس بالمراحل المختلفة و عدد من قيادات التربية والتعليم .
وبدأت الإحتفالية بنشيد بلادى أداء مجموعة من طلبة مدرسة الواصفية الإبتدائية و عرض فيلم تسجيلى عن حرب أكتوبر لأهم بطولات الجيش المصرى و إستبساله حتى تحقق النصر و إستردت مصر كرامتها .
وقال إبراهيم العدوى مدير الإدارة العامة للخدمات و الإنشطة التربوية أن معركة 6 أكتوبر هى معركة رد الكرامة للشعب المصرى والجيش المصرى فبعد حرب 1967م والنكسة وإستيلاء إسرائيل على أجزاء من الوطن العربى شبه جزيرة سيناء وهضبة الجولان السورية .
وأضاف العدوى بأنه كان لزاماً رد الأرض المنهوبة وإسترداد الكرامة وإحراز النصر بعد تجرع آلم الهزيمة فكان نصر أكتوبر العظيم بعد التخطيط للحرب من بطل الحرب والسلام الرئيس الراحل محمد انور السادات الذى رد كرامة المصريين وتحطيم أسطورة إسرائيل الجيش الذى لا يقهر وفرح المصريين بهذا النصر وكان عيداً عند كل المصريين ورداً لكرامة الجندى المصرى .
ومن جانبه أكد الشيخ إبراهيم لطفى عميد بيت العائلة و رئيس الرابطة العالمية لخريجى الأزهر الشريف ببورسعيد عن الدور الذى يقوم به بيت العائلة فى دعم المواطنة و الإنتماء لدى الأجيال .
لافتا أن الإحتفال بذكرى أكتوبر تواكب مع الإحتفال برأس السنه الهجرية و ومن ثم لابد من التأكيد على أن الإسلام دين سلام و دروس الهجرة و فتح مكه أكبر مثال على أن الرسول عليه الصلاه و السلام كان خير قدوة لحب الوطن وحرص على عدم إهدار قطرة دم واحدة كما ظهر فى تسامحه فى فتح مكه و مؤاخاته بين المهاجرين والأنصار عند الهجرة .
.
و فى نهاية الندوة إختتمت الإحتفالية بتوزيع العدوى مبلغ ألف جنيه مكافأة مالية لوفد مدرسة الواصفية الإبتدائية للمشاركة الفعالة المتميزة للإنضباط و السلوك الحضارى وأخرى قدرها مائتى جنيه لأحد طلبة مدرسة الغرفة التجارية الإعدادية بنين لموهبته المتميزة فى الإلقاء و كلمته المؤثرة حول نصر أكتوبر العظيم .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا