"الجيل" يحذر الحكومة من تعويم الجنيه

حذر المكتب السياسى لحزب الجيل الديمقراطى برئاسة ناجى الشهابى، من اتجاه الحكومة إلى تعويم الجنيه ورفع الدعم عن الفقراء ومحدودى الدخل، مشددا على أنه ليس حلا للأزمة الاقتصادية الخانقة، وأن فك ارتباط الجنيه بالدولار او بسلة العملات الأجنبية لن يحل الأزمة.

وأضاف فى تصريحات صحفية، أن التعويم لن يوفر الدولارات اللازمة للاستيراد ولكنه سيزيد الأسعار.

وأكد الشهابى أن مشكلة الدولار ترجع إلى الفجوة الكبيرة والتى تتسع باستمرار بين تكلفة وارداتنا من الخارج وحصيلتنا الدولارية الناتجة من رسوم السفن فى قناة السويس، ومن تحويلات المصريين العاملين بالخارج، ومن عائد التصدير والسياحة، والتى لا تزيد على 35 مليار دولار، فى حين أن وارداتنا من الخارج تصل إلى 105 مليارات دولار منها 30 مليار قيمة السلع المهربة داخل البلاد.

وأوضح أن الحل هو سياسات جديدة تبتعد عن القروض والمساعدات ونصائح صندوق النقد الدولي بحيث تجعل من الاعتماد على الذات هو جوهر التنمية الاقتصادية وتستعيد تجربة طلعت حرب باشا فى دور البنوك القائد للتنمية وتستثمر ما يقرب من 3 تريليونات جنيه مودعة فى البنوك فى انشاء المشروعات المختلفة التى تساهم فى حل مشكلة البطالة.

وأضاف تعيد تلك السياسات دور الدولة الاجتماعى وتسترجع أموال الشعب التى منحت للبعض فى غيبة قواعد العدل والشفافية وذلك بقانون للعدالة الانتقالية كما ينص الدستور ومنها الأراضى الشاسعة فى المدن الجديدة والطرق الصحراوية والاراضى التى منحت لشركات بغرض استصلاحها وذراعتها وحولوها إلى أراض مبان ربحوا منها عشرات المليارات من الجنيهات وتفرض نظاما ضرائبيا جديدا يعتمد على الضريبة التصاعدية على الدخل والضريبة على الأرباح الرأسمالية فى البورصة .

وقال الشهابى إنه يجب أن تقف السياسات الجديدة بقوة ضد أباطرة السوق الداخلية ومحتكرى الاستيراد وتعيد دور الحكومة فى السيطرة على الأسواق وفرض تسعيرة جبرية على السلع الأساسية وأخرى استرشادية على باقى السلع والمنتجات.

وأضاف ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل، أن الحل السريع لمعالجة الأزمة الشديدة التى تمر بها البلاد تكمن فى ترشيد الاستيراد ليكون قاصرا على مكونات الصناعة وقطع الغيار والتسليح والقمح والفول والبان الأطفال والأدوية مع العمل بكل جدية لتحقيق الاكتفاء الذاتى من الغذاء والاهتمام بالبحث العلمى وبناء صناعات تغنينا عن الإستيراد .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا