ننشر تفاصيل جلسة اليوم الأول والثانى لمزاد الاراضى المستردة للدولة.. بيع 3 قطع من مجموع 16 قطعة معروضة للبيع.. ومواصلة المزايدة على مساحة 1270 فدانا.. والمشاركون: يطالبون بإعادة النظر فى السعر

تواصل جلسات المزاد العلنى لبيع أراضى حق الشعب ، المستردة من قبل لجنة استرداد أراضى الدولة ، برئاسة المهندس إبراهيم محلب ، مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات القومية ، أعمالها لبيع اراضى حق الشعب، غدا الأربعاء على مساحة 1270 فدانا، مقسمة إلى 13 قطعة ، بالإضافة إلى طرح مساحة 18 ألف فدان بمنطقة وادى النطرون بمحافظة البحيرة للبيع الإثنين المقبل، وبنفس الشروط، التى تم من خلالها طرح أراضي المزاد الحالى فى منطقة المراشدة، وأكدت للجنة أن جميع المزادات تلتزم بالقانون فى كل إجراءاتها وتتم بكل شفافية.
فيما أعلن مزاد حق الشعب فى الجلسة الأولى والثانية، والذى واصل جلسته الثانية اليوم الثلاثاء بمقر الهيئة العامة للإصلاح الزراعي، أن حصيلة المزاد حتى الآن، بلغت حوالى 34 مليون و760 ألف جنيه، نظير بيع ثلاث قطع بمساحة اجمالية بلغت حوالى 297 فدان بمنطقة غرب المراشدة بقنا، من إجمالي مساحة 1370 فدان معروضة للبيع.
بيع القطعة رقم 80 بمنطقة غرب المراشدة
وأكدت وزارة الزراعة اليوم الثلاثاء، أن الجلسة الثانية للمزاد والتى نظمتها الهيئة العامة للخدمات الحكومية ، لبيع المساحات المستردة ، أسفرت عن بيع القطعة رقم 80 بمنطقة غرب المراشدة بمحافظة قنا، والبالغ مساحتها 100 فدان، بإجمالي مبلغ 11 مليون و620 ألف جنيه، حيث بلغ سعر الفدان فيها 116 ألف و200 جنيه.
وأوضحت الوزارة أنه من المقرر أن تستأنف باقى أعمال المزاد غداً الأربعاء، لإستكمال بيع باقي المساحات المعروضة للبيع، فى منطقة غرب المراشدة بمحافظة قنا، والتى تبلغ 13 قطعة مختلفة المساحات، وهى القطع أرقام 84، و89 ، 82 ، 85 ، 76 ، 78 ، و 81 ،و88 ، 86 ، 79 ، 83 ، 79 ، 77 وهي ضمن المساحات التي استردتها لجنة استرداد أراضي الدولة بقرار الإزالة رقم 408 لسنة 2016.
وكانت الوزارة أعلنت الإثنين عن انتهاء الجلسة الأولى من مزاد حق الشعب، بعد بيع القطعتين رقم 77، و87، بمنطقة غرب المراشدة بمحافظة قنا، بمبلغ 23 مليون و140 ألف جنيه، حصيلة بيع القطعتين بالمزاد العلني من إجمالى مساحة 1567 فدانا أعلنت اللجنة عن طرحهما للبيع بنظام المزاد العلني.
وشهد المزاد إقبالا محدودا من المشاركين ، خاصة بعد انسحاب عدد كبير فى اليوم الأول اعتراضا على تثمين اللجنة العليا لأراضى الدولة لسعر الفدان، والذى تجاوز المئة ألف جنيه ووصف المشاركون السعر بالمبالغ فيه، مؤكدين أن الأرض صحراوية وبلا مصدر دائم للرى، وتعتمد على المياه الجوفية فى الزراعة وعلى أعماق بعيده تصل الى ١٨٠ متر، وهو الأمر الذى يرفع من تكلفة الاستثمار خاصة عمليات حفر الآبار ورفع المياه، مطالبين من الجهات المعنية بإعادة النظر فى تثمين أرض غرب المراشدة بمحافظة قنا، تشجيعا للأستثمار فى الصعيد، باعتباره من أكثر الأقاليم كثافة وطردا للسكان.
المزاد مفتوح للجميع وفقا للشروط القانونية
وينظم مزاد بيع اراضى حق الشعب هيئة الخدمات الحكومية، لصالح الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية بوزارة الزراعة، وحساب حق الشعب، حيث دفع المتقدمون للمزاد 2000 جنيه تأمين لكل فدان قبل دخول المزاد على أن يلتزموا بسداد 5% من قيمة الأرض بمجرد أن يرسو المزاد، فيما تؤكد لجنة استرداد أراضى الدولة، أن المزاد مفتوح للجميع طالما توافرت لهم الشروط القانونية المطلوبة لتملك الأراضى والتزموا بسداد المستحقات المطلوبة.
جدير بالذكر أن هذه المرحلة سوف تستكمل بعد ذلك فى 10 أكتوبر الجارى أيضا بطرح نحو 18 ألف فدان أخرى مستردة بمنطقة وادى النطرون وبنفس الشروط، وأكدت لجنة استرداد أراضى الدولة، أن جميع المزادات تلتزم بالقانون فى كل إجراءاتها وتتم بكل شفافية.
وتضمنت كراسات الشروط المواصفات الكاملة للأرض سواء طبيعتها ونوع المياه الموجودة بها ونسبة الملوحة والغرض الذى تصلح له الأرض، وذلك حرصا من اللجنة على الشفافية، وأن يكون من يتقدم للمزاد على علم بكل هذه التفاصيل، واللجنة ملتزمة بتسليم كل من يرسوا عليه مزاد الأرض وبالشروط والمواصفات الموجودة بكراسة الشروط.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا