أصداء عالمية لحفل أسطورة البوب مايكل بولتون في مصر

أبدى عدد كبير من الجمهور المصري إعجابه بفكرة إحياء المطرب العالمي مايكل بولتون، حفلا كبيرا بمصر، خاصة فكرة بناء مسرح خصيصا لهذا الحدث، وصاحب ذلك أيضا اهتمام كبير من قبل وسائل الإعلام المصرية والعالمية التي أثنت وأشادت بهذه الخطوة المهمة.

وصرحت المسئولة الإعلامية لموقع وورلد وايد العالمى أن "حفل مايكل بولتون فى مصر، يعد بداية جديدة ومبشرة لدولة بحجم مصر قادرة على جذب أهم الأحداث العالمية الترفيهية".

الحفل الضخم حتما سيكون له أثر كبير فى إنعاش السياحة نظرا للشعبية الكبيرة التى يحظى بها بولتون فى مختلف أنحاء العالم، ومن المنتظر أن يحضر الحفل جمهور كبير من المصريين ومن الأجانب.

وتعتبر استضافة الحفل فى مصر فى هذا التوقيت نجاحا للشركة المنظمة التى بذلت مجهودات كبيرة لإحضاره بكامل فرقته لترسل للعالم عدة رسائل إيجابية عن مصر.

بولتون فنان متعدد المواهب فهو المغنى الذى أبهر العالم، بصوته الحنون وأسلوبه الساحر، وجاذبية شخصيته، وكلماته المؤثرة واستعانت به السينما فى أعمال كثيرة.

بدأ مسيرته كمغن لموسيقى الروك والهيفى ميتال فى الفترة من أواسط 1970 وحتى أواسط 1980، حيث صنع ألبوماته المفردة وكذلك الألبومات التى تم تسجيلها بصفته أول مغن فى فرقة بلاك جاك.

باع "بولتون"، خلال مشواره الفنى ٧٥ مليون نسخة ألبوم، فى مختلف أنحاء العالم، مسجلا 8 ألبومات مصنفة الأعلى مبيعا من ضمن قائمة الـ10، وكذلك سجل رقما قياسيا فى الرسم البيانى الذى تعده مجلة "بيلبور"، كما أحدث طفرة كبيرة خلال حقبة الثمانينيات فى موسيقى الروك والميتال، لدرجة جعلت هوليوود تصنع نجمة خاصة به فى ممر الشرف للمشاهير تقديرا لمكانته.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا