الأهلي: نرفض الضغوط ورحيل يول.. ونعمل جاهدين على هيكلة قطاع الكرة

أصدرت إدارة الإعلام في النادي الأهلي بيانا رسميا اليوم الثلاثاء من أجل الحديث عن ما سيحدث على مستوى قطاع الكرة خلال الفترة المقبلة.
وكانت أنباء قد ترددت عن احتمالية الإطاحة بالجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بقيادة الهولندي مارتن يول عقب الفشل في الفوز بكأس مصر والخروج من دور المجموعات بدوري أبطال افريقيا.
وشدد البيان على أن هناك قرارات سيتم اتخاذها عقب نهاية الموسم الكروي الحالي والذي ينتهي بمباراة أسيك ميموزا في الجولة الأخيرة من دور المجموعات بدوري أبطال افريقيا والمقرر لها 24 من الشهر الجاري.
وجاء بيان الأهلي كالأتي:
فى إطار لقاءاته المتواصلة خلال الأيام القليلة الماضية .. قرر مجلس إدارة النادى الأهلى التمهل قبل أى قرار يخص قطاع كرة القدم بالنادى لحين تسلم كل التقارير الفنية والإدارية والطبية الخاصة بالقطاع .. ومناقشة تلك التقارير وأداء قطاع كرة القدم ونتائجه خلال الموسم الحالى الذى سينتهى رسميا بالنسبة لفريق الأهلى بمباراة أسيك ميموزا فى مدينة أبيدجان فى الرابع والعشرين من شهر أغسطس الحالى.
وبالتزامن مع ذلك .. يواصل مجلس إدارة النادى استكمال دراسته الفنية والطبية والعلمية لإعادة هيكلة قطاع كرة القدم بالكامل بما يحقق طموحات جماهير الأهلى الكبيرة وما يليق بمكانة الأهلى وحجم بطولاته وضرورة المحافظة عليها.
ومع كامل إحترام واعتزاز إدارة الأهلى بجماهير النادى وأبنائه الذين مهما كان حجم غضبهم الصادق وحزنهم وانفعالاتهم التى تعكس مدى ارتباطهم بناديهم وغيرتهم عليه ، والذين سيبقون طول الوقت هم السند الأول والحقيقى لإدارة النادى ومنهم تستمد الإدارة قوتها وإصرارها على البحث عن الأفضل والأصلح لكرة القدم بالنادى الأهلى التى كانت الرائدة دائما وصاحبة كل تجديد وابتكار فى مسارة الكرة المصرية طوال تاريخها.
ومع احترام الإدارة أيضا واعتزازها بالإعلام الرياضى فى مصر وهو يواصل دوره ووظيفته للكشف عن أى عيوب وأخطاء والمساعدة الدائمة فى أى تطوير وبناء ، إلا أن إدارة النادى ترفض أى ضغوط أو مطالب للتسرع فى اتخاذ أى قرارات أو خطوات ، ولن تعلن الإدارة رؤيتها أو سياستها الكروية الجديدة إلا عقب انتهاء مباراة الفريق مع أسيك ميموزا ، حيث سيقدم مجلس إدارة الأهلى عقب هذه المباراة رؤيته الكاملة وكافة قراراته الخاصة بإعادة هيكلة قطاع الكرة بمناصبها ولجانها وأجهزتها.
المسألة كما تراها الإدارة أكبر وأعمق من مجرد مدرب يمضى وآخر يأتى وهو ما ينطبق على كافة مناصب قطاع كرة القدم بالنادى ، وانما تراها الإدارة تتمثل في تحديد وتجديد الإختصاصات وتطوير الأدوار وتوافر الإمكانات المادية والفنية والطبية المتاحة لأى فريق كروى محترف.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا