سحر نصر تبحث مع مؤسسة التمويل الدولية دعم عدد من المشروعات المستقبلية

التقت وزيرة التعاون الدولي الدكتورة سحر نصر مع الرئيس التنفيذي لمؤسسة التمويل الدولية فيليب لو هورو، والتي تعد أكبر مؤسسة إنمائية عالمية تركز بصورة مطلقة على القطاع الخاص في بلدان العالم النامية، وذلك على هامش ترأسها وفد مصر فى الاجتماعات السنوية للبنك الدولي بواشنطن.
وبحثت نصر مع رئيس مؤسسة التمويل الدولية، زيادة مستوى التعاون، حيث إنه خلال الفترة من 2015 إلى 2016 تم استخدام نحو 580 مليون دولار بنسبة 30% من حجم محفظة التعاون بين مصر والمؤسسة والبالغة 2 مليار دولار من حجم محفظة مصر مع البنك الدولي التي تبلغ قيمتها 8 مليارات دولار خلال الفترة من 2015- 2019.
وأوضحت أن القطاع البترولي تصدر قائمة التعاون بين مصر والمؤسسة بقيمة 256 مليون دولار خلال الفترة من 2015 إلى 2016.
وناقش الجانبان التحديات التى تواجه القطاع الخاص وكيفية العمل على دعمه، إضافة إلى عدد من المشروعات المستقبلية، حيث أشار لو هورو، إلى أن مؤسسته تعطى الأولوية للبنية التحتية، ومشروعات الطاقة، والطاقة المتجددة، والنقل، والمياه، والتعليم فى مصر، معربا عن حرص مؤسسته على دعم إنشاء عدة مشروعات فى مجال الطاقة، باعتبارها أحد القطاعات المهمة التى يحتاج إليها الاقتصاد المصرى وللمساعدة على زيادة قدرات مصر فى إنتاج الطاقة.
وبحث الجانبان، إمكانية التعاون فى مجال إنشاء محطات معالجة الصرف الصحي، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة إضافة إلى دعم القطاع الخاص، بهدف دعم عملية التنمية الاقتصادية بما يمكن من إيجاد فرص العمل والحد من الفقر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا