الشيحي: التعليم في مصر مستهدف.. "وعارف إني كلامي مش هيعجب وبلاش انتقادات"

قال الدكتور أشرف الشيحي وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إن قضية التعليم هي من أهم القضايا بمصر، مشيرًا إلى أن هذه القضية تحتاج للعديد من النظر للوصول لحلول قادرة على مواجهة المشاكل التي تحيط بالتعليم.
وأضاف الشيحي، خلال افتتاح ورشة عمل “نحو تنمية مهارات خريجي مؤسسات التعليم العالي” بجامعة حلوان، إن التعليم في مصر يهاجم بقوة فى مصر، مؤكدًا أن التعليم مازال بخير في مصر.. قائلاً:” عارف إنى كلامي مش هيجعب حد وممكن يعجب الآخر”.
طالب الشيحي بضرورة بث الثقة والأمل لدى الخريجين لمنحهم الأمل لمواكبة التطور التعليمي بالعالم ، مطالبا بالاهتمام بكليات التربية وخريجها كونها الطريق لمستوى طالب وخريج متميز .
وأكد وزير التعليم العالي، أن الدول الكبرى تعتمد على عنصر الاستثمار في التعليم لاجتذاب الطلاب ، منوها إلى أن هذه الدول تطلب دائما إرسال طلابها للدراسة بمصر وهذا يعد دليلا على أن التعليم في مصر بحالة جيدة وليس كما يتصوره البعض.
وأشار الشيحي، إلى أن هناك سلبيات وإيجابيات للتعليم خلال الأعوام السابقة، مشددا على ضرورة مواصلة الايجابيات وليس الانتقاد والمهاجمة المستمرة والعمل على تخطى السلبيات والعمل بيد واحدة لصنع مستقبل افضل لمصر من خلال جودة العملية التعليمية.
وتابع وزير التعليم العالي : كليات التربية في مصر توفر وتدرب الطالب على العمل بالخارج، نحن لدينا 91 مؤسسة هندسية تخرج سنويًا 30 ألف خريج حاصل على بكالوريوس الهندسة، هل مهاراتهم متساوية؟”.
واختتم الشيحي كلمته قائلاا: “نحن أمام صناعة المستقبل للوطن، ومن ثم تم اختيار 3 قطاعات بعينها لأهميتها الحالية، إحنا مش عايزين ننتقد بعض، لأننا خاسرون كلنا، أو فائزون كلنا،عايزين نساعد بعض، عايزين نشتغل سوا، مش ننتقد بعض، الأمور الإيجابية نعظمها، والسلبية نعمل على حلها”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا