مذيعة «النهار» تنتقد المبالغة في تجهيز العرائس.. فيديو

انتقدت الإعلامية أسماء مصطفى "المبالغات" التي أصبحت منتشرة في الآونة الأخيرة، فيما يخص تجهيزات العرائس، موضحةً أن الأمر زاد بشكل مبالغ فيه، رغم أن الظروف الاقتصادية لا تسمح بذلك.

وقالت "مصطفى" خلال حلقة اليوم، الثلاثاء، من برنامج "نهار جديد" الذي تقدمه عبر فضائية "النهار": "الكثير من الأسر تنفق أموالًا كثيرة للغاية لكي يجهزوا فتياتهم؛ رغم أن أوضاعهم المالية لا تسمح بذلك على الإطلاق، بل قد يضطروا إلى السلف والدين ويعملوا جمعيات وياخدوا قروض وجايز يدخل السجن بعدها لما ما يعرفش يدفع أو يبعت ابنه يهاجر بطرق غير شرعية عشان يجهز بنته بـ 200 ألف جنيه"، على حد قولها.

وأوضحت "مذيعة النهار"، أن "الجميع يعلم أن الظروف الاقتصادية عامة سيئة، لذا يجب علينا أن نخفف ونهون عن بعضنا البعض، لأننا مازالت لدينا ثقافة خاطئة في العديد من الأماكن والقرى تحديدًا، حيث يخاف الأهالي محدودو الدخل من معايرتهم "لو مجابوش جهاز غالي"، مضيفةً: "مش كفاية إن ربنا قدرهم إنهم يستّروا بناتهم كمان هنعايرهم!!".

وتابعت: "الشاب أيضًا جعلوه يتحمل أكثر من طاقته وعلى ما يتمم الجوازة بيكون اتقطم وسطه تكاليف فرح وشبكة وشقة"، لافتةً إلى أن "المنظرة وقطم وسط الأهالي أصبح هو السائد في موضوع تجهيز العرائس"، قائلةً: "ليه في جهاز عروسة واحدة نجيب 40 فوطة و20 ملاية ولازم أجيب جهاز كتير عشان أملا بيه الـ12 عربية اللي هننقل فيهم الجهاز؟"، مضيفةً: "والله أنا لما اتجوزت مجبتش في جهازي الـ 40 فوطة دول جبت 6 بس ومجبتش أوضة أطفال كمان".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا