الألكسو تطلق مرصدا لحفظ تراث العرب المعماري

أطلقت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم «الألكسو»، مشروعاً طموحاً للحفاظ على التراث المعماري والعمراني في الدول العربية وحمايته من الإندثار وإحيائه وتنميته.
جاء إطلاق مرصد التراث المعماري والعمراني في البلدان العربية، في مقر الألكسو في تونس العاصمة تنفيذاً لما أقره مؤتمر الوزراء المسؤولين عن الشؤون الثقافية في الدول العربية في دورته الثامنة عشرة في المنامة عام 2012.
حضر مراسم إطلاق المرصد المدير العام لمنظمة الألكسو عبد الله محارب ووزير الشؤون الثقافية التونسي محمد زين العابدين ومجموعة من الدبلوماسيين العرب والأجانب.
ونقل موقع الألكسو عن «محارب» قوله إن المشروع: يعد آلية لتنفيذ ميثاق المحافظة على التراث المعماري والعمراني في الوطن العربي وقاعدة إلكترونية تستطيع الألكسو من خلالها تقديم المساعدة الفنية للدول العربية من خلال حشد المهارات الأكاديمية والمهنية في مجالات التوثيق والإعلام والتكوين والمراقبة والتقييم لإعادة إعمار المدن العربية وإنقاذ معالمها ومواقعها الأثرية والتاريخية في فترة ما بعد النزاعات.
وأضاف «محارب» أن المرصد سيعمل على التنسيق والتعاون مع المؤسسات والمنظمات الحكومية وغير الحكومية المختصة في هذا المجال لتسهيل تبادل المعلومات حول ما يتعلق بمحور التراث إضافة إلى الإسهام في وضع السياسات اللازمة لما لها من أهمية في الحفاظ على ذاكرة المدن العربية والترويج لها باعتبارها وجهة للسياحة الثقافية.
ويتزامن إطلاق المشروع مع اجتماع يستمر لمدة يومين في مقر الألكسو لضباط الاتصال العرب في المرصد إضافة إلى ممثلي المنظمات الدولية العاملة في مجال التراث الثقافي والمعماري والحضري وعدد من الخبراء العرب والأجانب العاملين في هذا المجال.
وستوقع الألكسو على هامش الاجتماع اتفاقيتي تعاون مع كل من المجلس الدولي للآثار والمواقع «إيكوموس» والمعهد الألماني للآثار لتنفيذ بعض من أنشطة المرصد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا