مشادات كلامية بين قاضي «اغتيال النائب العام» ومنتصر الزيات

نشبت مشادات كلامية بين رئيس محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، المستشار حسن فريد، والمحام منتصر الزيات، خلال فض أحراز القضية رقم 314 حصر أمن دولة، والخاصة بالمتهمين باغتيال النائب العام الراحل المستشار هشام بركات، لاعتراض الزيات على عرض مقاطع فيديوهات اعترافات المتهمين.
وطالب الزيات بعرض الفيديوهات على لجنة ثلاثية، لفحصها، ووجه حديثه للقاضى، قائلا :” إن القضاء العسكرى يسمح لنا باستجواب المتهمين، وقاضينا الطبيعى يرفض ذلك”.
وعقدت الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد، وعضوية المستشارين عصام أبو العلا وفتحى الروينى، وكان النائب العام المستشار نبيل صادق، قد أمر بإحالة المتهمين للمحاكمة الجنائية، فى ختام التحقيقات التى باشرتها نيابة أمن الدولة العليا، والتى كشفت عن انتماء المتهمين فى تلك القضية إلى جماعة الإخوان الإرهابية، وأنهم اتفقوا وتخابروا مع عناصر من حماس “الجناح العسكرى لجماعة الإخوان”، وكذا قيادات من تلك الجماعة من الهاربين بالخارج، وذلك للإعداد والتخطيط لاستهداف بعض رموز الدولة المصرية، سعيًا منهم لإحداث حالة من الفوضى بغية إسقاط الدولة.
وكشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا مع المتهمين باغتيال المستشار الشهيد هشام بركات، عن أخطر تنظيم إرهابى شكلته جماعة الإخوان تحت مسمى مجموعات العمليات النوعية لاستهداف رموز الدولة، فى إطار مخطط لهدمها واسقاط مؤسساتها، بالاتفاق مع الجناح العسكرى للجماعة، متمثلًا فى حركة حماس، خاصة بعد فتوى من قادة الجماعة الهاربين بالخارج بإهدار دم النائب العام السابق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا