ننشر تفاصيل اجتماع 50 شركة سياحية اعتراضا على زيادة رسوم الحج والعمرة

عقدت 50 شركة سياحية مساء أمس الاثنين اجتماع اجتماع طارئ لـ 50 شركة بناء علي رغبة اصحاب هذه شركات وذلك لخطورة الوضع الراهن وماتم من قرارات اتخذتها السعودية لزيادة رسوم تأشيرات الحج والعمرة ومايترتب عليه من زيادة اعباء مجحفه علي المعتمر المصري البسيط الراغب في أداء العمرة.

وأسفر الاجتماع عن الاتفاق على تشكيل عدة لجان وهي "لجنة لمقابلة السفير السعودي بمصر، ولجنة للسفر إلى الرياض للاتفاق مع السفير المصري لاعداد مقابلة مع المسئولين بالمملكة، لجنه للسفر إلى جدة لمقابلة وزير الحج السعودي، عدة لجان لطرح الامر على الجهات المختلفة بمصر ومنها مجلس النواب والأجهزة السيادية والإعلام ووزارة السياحة، لجنة عليا ذات انعقاد دائم لمتابعة عمل باقي اللجان والخروج بقرارات مناسبة للوضع الراهن يتوقف علي القرار النهائي للحكومة السعودية.

وطالبت الشركات المجتمعة ممن يريد الاشتراك بهذه اللجان من الزملاء إرسال إيميل إلي غرفة الشركات وذلك في خلال 24 ساعة نظرا لضيق الوقت ومقاطعة جميع المعارض المزمع إقامتها داخل الأراضي المصرية.

وتوجهت شركات السياحة المصرية باعتذار الى شركائنا السعوديين في خدمة ضيوف الرحمن (شركات عمرة -اصحاب الفنادق-اصحاب شركات النقل) لعدم حضورنا جميع المعارض الخاصة بالعمرة التي ستقام بمصر وخارجها نظرا للقرارات التي استجدت من الحكومة السعودية بزيادة رسوم تأشيرة العمرة والحج.

وأكدت الشركات المجتمعة أن مقاطعة حضور معارض العمرة وهي رسالة قوية للاعتراض علي زيادة رسوم التأشيرة التي تزيد من سوء الوضع الراهن للشركات وتحطم احلام الكثير من البسطاء من ابناء الوطن لزيارة بيت الله الحرام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا