اللجنة الاقتصادية بالبرلمان تعلن دعمها لمبادرة "الشعب يأمر".. عمرو الجوهرى يقترح تدشين "سوق مفتوح" بمعرض القاهرة الدولى لضمان مراقبة التجار.. وسيد عبد العال يدعو أجهزة الرقابة لمداهمة مخازن المحتكرين

جاءت ردود فعل سريعة من أعضاء اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، لتأييد وطرح آليات تنفيذ مبادرة "الشعب يأمر"، التى أطلقها الإعلامى عمرو أديب، من خلال برنامجه "كل يوم"، المذاع على فضائية " on E "، والتى طالب فيها التجار بتخفيض أسعار السلع بنسبة 20% لمدة 3 أشهر فى السنة، داعيًا "اليوم السابع"، بتبنى المبادرة، وهو الأمر الذى لاقى فى نفس الوقت، استجابة سريعة من الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، حيث أكد أن المؤسسة ستكون أول المنضمين للمبادرة.
"عمرو الجوهرى" يقترح تدشين "سوق مفتوح" بمعرض القاهرة الدولى لإنجاح مبادرة "الشعب يأمر"
ومن جانبه، قال النائب عمرو الجوهرى، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، أن المبادرة جيدة ويجب تشجيعها، مؤكدًا أنه يدعم أى مبادرة تساهم فى تخفيف الأعباء على كاهل المواطن البسيط، خاصة فيما يتعلق باحتياجاته من السلع الأساسية.
واقترح عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، لـ"اليوم السابع"، أن يتم تدشين "سوق مفتوح"، بمعرض القاهرة الدولى، خلال فترة الـ 3 أشهر فى السنة التى تحددها المبادرة، وأن تتم دعوة التجار للمشاركة فى هذا السوق بالسلع بأسعار مخفضة بالنسبة التى حددتها المبادرة بنسبة 20% أو نسبة 30% حسبما يتم الاتفاق، مشيرًا إلى أن هذا المقترح يُعد آلية جيدة لضمان نجاح المبادرة، ووجود سيطرة ورقابة حقيقية على التجار لعرض السلع على المستهلك بأسعار مخفضة.
وأضاف أنه يجب دراسة العديد من العوامل التى من شأنها تحقيق أكبر فائدة من المبادرة لصالح المواطن، وعلى رأسها تحديد الفترة التى سيفعل فيها السوق المفتوح، وإذا ما كانت ستحدد خلال فترات الأعياد وشهر رمضان أو فى فترات أخرى من السنة، هذا بالإضافة إلى دراسة الآلية التى يمكن التأثير بها على التجار للمشاركة الفعالة فى المبادرة، خاصة فى ظل التغيرات التى تطرأ على العملة، والظروف الاقتصادية الحالية التى تمر بها الدولة.
"التجمع" يدعو أجهزة الرقابة لمداهمة مخازن المحتكرين
وفى السياق ذاته، قال النائب سيد عبد العال، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، ورئيس حزب التجمع، أن المبادرة التى أطلقها الإعلامى عمرو أديب، وبرعاية مؤسسة "اليوم السابع"، تحت شعار "الشعب يأمر" لتخفيض أسعار السلع، هى مبادرة صادرة عن أشخاص وكيانات أصحاب نوايا حسنة، ولكنهم يوجهون تلك المبادرة ويخاطبون تجار وحوش ومحتكرين.
وأضاف عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، لـ"اليوم السابع"، أن المنتظر فى المقابل وجود مبادرة من الأجهزة الرقابية باقتحام مخازن تجار الجملة والمحتكرين الذين يخزنوا السلع لـ"تعطيش السوق" وبالتالى ندرة السلع المعروضة للمستهلك، الأمر الذى يساعد فى ارتفاع الأسعار بشكل مبالغ فيه.
وأشار رئيس حزب التجمع، إلى ضرورة وجود رقابة شديدة من قبل الأجهزة الرقابية على الأسعار فى الأسواق، خاصة وأن معظم التجار يرفعون الأسعار بحجة ارتفاع سعر الدولار، وقانون القيمة المضافة.
عضو اقتصادية البرلمان: نشجع مبادرة "الشعب يأمر" لتخفيف الضغط على المواطن
بدوره، قال النائب محمود الصعيدى، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، أن مبادرة "الشعب يأمر"، مبادرة جيدة ومن شأنها خدمة المواطن، مؤكدًا على دعم اللجنة لكافة المبادرات التى تخدم المواطن، واستعدادها لتقديم أى مساعدات لتفعيل تلك المبادرة.
وأضاف عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، لـ"اليوم السابع"، أن اللجنة تشجع أى مبادرة تساهم فى رفع المعاناة من على كاهل المواطن، متمنيًا أن يكون هناك مبادرات لخدمة المواطنين ومساعدتهم فى تحمل ضغوط المعيشة، مطالبًا فى الوقت ذاته تحديد آليات واضحة لإمكانية تفعيل المبادرة وتطبيقها على أرض الواقع.
وأشار إلى أن تلك المبادرة يمكن أن تساهم فى توفير السلع بأسعار مخفضة بشكل كبير إلى جانب منافذ بيع وسيارات القوات المسلحة ووزارة التموين، المنتشرة فى جميع أنحاء الجمهورية، وتوفر السلع بأسعار مخفضة عن الأسواق بنسبة 10% إلى 15%.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا