الأمن يسيطر على فتنة طائفية بعزبة جعفر جنوب بني سويف

نجحت الأجهزة الأمنية ببني سويف في السيطرة على فتنة طائفية بين مسلمين ومسيحيين بعزبة جعفر التابعة لمركز الفشن جنوب بني سويف.

كان اللواء محمد الخليصي، مدير أمن بني سويف، تلقى إخطارًا من العقيد هشام لطفي، مأمور مركز شرطة الفشن يفيد بنشوب مشاجرة بين عائلة مسلمة وعائله قبطية بعزبة جعفر التابعة لمركز الفشن جنوب بني سويف نتج عنها إصابة شخصين بإصابات طفيفة.

وعلى الفور أسرع العقيد هشام لطفي، مأمور مركز الفشن، والمقدم احمد عاطف، نائب مأمور مركز الفشن، والنقيب محمد محروس معاون مباحث الفشن علي رأس قوة أمنية إلى عزبة جعفر حيث تمكن رجال الأمن من السيطرة على الأوضاع الأمنية في العزبة حيث تبين من تحقيقات الشرطة، إن سبب المشاجرة يرجع إلى وقوع مشادة كلامية بين شابين من القرية أحدهما مسلم والآخر مسيحي بسبب الخلاف على أولوية مرور دراجة بخارية في أحد شوارع القرية سرعان ما تطورت إلى مشاجرة بين عائلة الشاب المسلم وهي عائلة حسان وعائلة الشاب المسيحي، وهي عائلة لبيب استخدم فيها الطوب والحجارة نتج عنها إصابة شخصين من الطرفين بإصابات طفيفه وقام رجال المباحث بإلقاء القبض على أطراف المشاجرة، وتم اصطحابهما إلى مركز شرطة الفشن، وحرر محضرًا بالواقعة وأخطرت النيابة للتحقيق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا