البيت الأبيض: لقد نفد صبر الجميع على روسيا

دافع البيت الأبيض مساء اليوم الإثنين عن قراره تعليق محادثاته مع روسيا للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في سوريا متهما موسكو بمحاولة "إخضاع" المدنيين من خلال قصفها.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست، وفقا لقناة "العربية" الفضائية ـ "لقد نفد صبر الجميع على روسيا".

وأضاف إيرنست "لم يعد هناك ما يمكن أن تتحادث به الولايات المتحدة مع روسيا" بشأن سوريا، معتبرا أن الوضع "مأساوي".

وكان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي قال في بيان في وقت سابق "للأسف فقد أخفقت روسيا في الوفاء بالتزاماتها بما في ذلك التزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي".

وأضاف كيربي إن روسيا "إما أنها كانت غير مستعدة أو غير قادرة على ضمان التزام نظام الأسد بالترتيبات التي وافقت عليها موسكو".

وأضاف : "بدلا من ذلك فقد اختارت روسيا والنظام السوري متابعة المسار العسكري بما لا يتناسب مع وقف الأعمال القتالية، كما هو واضح من تكثيف هجماتهم ضد مناطق المدنيين".

واتهم كيربي موسكو والنظام السوري بـ"استهداف البنى التحتية الحساسة مثل المستشفيات، ومنع وصول المساعدات الإنسانية إلى المدنيين المحتاجين".

وسيعلق الدبلوماسيون الأمريكيون بذلك المحادثات مع روسيا حول إعادة تفعيل وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في الـ 9 من سبتمبر الفائت بين وزيري الخارجية الأمريكي جون كيري والروسي سيرجي لافروف.

وانهارت تلك الهدنة خلال أسبوع وسط تبادل للاتهامات بين الجانبين وتصاعد القتال في الحرب السورية المستمرة منذ 5 سنوات.

واتهمت واشنطن موسكو بالإخفاق في كبح قوات النظام السوري وشن ضربات جوية تستهدف المدنيين، بينما تقول روسيا إن واشنطن أخفقت في الفصل بين المعارضين "المعتدلين" وإرهابيي تنظيم القاعدة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا